دعاء يقال عند سقوط المطر ، اللهم صيبا نافعاً

في سورة البقرة آية 22 يقول الله تعالى “الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ فِرَاشًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ فَلاَ تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَادًا وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ”، حيث أن المطر خير ويجب أن ندعو الله ونتذكره ونتأمل في عظمة قدراته عندما ينزل المطر.

مقالات ذات صلة

فضل الدعاء عند نزول المطر

دعاء من تحت المطر لا يرد فهو وقت نزول الرحمة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ثنتان ما تردان الدعاء عند النداء وتحت المطر”، ولذلك يجب أن ندعو كثيراً وقت نزول المطر.

أدعية نزول المطر

  • اللهم اسقينا غيثاً مغيثاً مريئاً نافعاً غير ضار.
  • اللهم اغثنا اللهم اغثنا اللهم اغثنا.
  • اللهم انت الله لاإله إلا انت الغني ونحن الفقراء ، أنزل علينا الغيث ، واجعل ما انزلت لنا قوة وبلاغاً إلى حين.
  • آللّهُمَ آنّي آسّتَغفِرّگ لِگلّ ذَنّب ، يَعّقِبُ آلحَسّرَة ، ۆيِۆرِثّ آلنَدّآمَة ، ۆيَحّبِسّ آلرِزّق ۆيَرّد آلدّعَآء.
  • آللّهُمَ آفتَحّ لي آبۆآبّ رَحَمّـتِگ ۆآرّزقـنی مِنّ حَيّث لا آحتَسّب ، آللّهُمَ نۆّر لی دَرّبِی ۆآغّفِرّ لی ذَنّبِی ۆحَقِقّ لی مآيَگۆنّ خِيّر لی ۆمَآ آتَمَنّآه.
  • آللّهُمَ طَهِرّ قَلّبِی ۆآشّرَح صَدّرِی ۆآسّعِدّنِی ۆتَقَبّل صَلاتِی ۆجَمِيّع طَآعَآتِی ۆآجِبّ دَعۆتَی ۆآكَشّف كُرّبَتِی ۆهَمّی ۆغَمّی ۆآغّفِر ذَنّبِی ۆآصلِح حَآلِی ۆآجلو حُزّنِی ۆبَيّض ۆجّهِی ۆآجّعَلّ آلرّيَآن بَآبَی ۆآلفِرّدَۆس ثَۆآبَی ۆآلگۆثّر شَرّآبَی ۆآجّعَل لی فِيّمَآ آحِبّ نَصِيّب.
  • اللهم إنّي أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، وأعوذ بك من شرّها، وشرّ ما فيها، وشرّ ما أرسلت به .
  • اللهم إغفر لنا وارحمنا، وارضّى عنا، وسامحنا، وتقبّل منا، واعفو عنا، وأكتب لكل البشر أن يكونوا من أهل الجنة، وأغفر عنا، وارضى عن كل خلقك وارحمهم يارب، وأنزل علينا رحمتك، واجعلنا من أهل الجنة يا رب، وانصرنا يا رب العالمين، وافتح علينا فتحاً عظيماً، وارزقنا الإخلاص، وانصر الإسلام، وأعز المسلمين، واسترنّا، واحفظنا، وأكتب هذا العام عام فتح، وخير، وبركة علينا جميعاً… اللهم ارحمنا ولا تبتلينا، وارزقنا من خيراتك كثيراً يا رب العالمين، اللهم آمين.
  • اللهم سقيا رحمة، ولا سقيا عذاب، ولا بلاء، ولا هدم، ولا غرق، الّلهم على الظّراب، ومنابت الشجر، اللهم حوالينا ولا علينا.
  • اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك.

دعاء سقوط المطر

من سنن الرسول -صلى الله عليه وسلم- يردد عدد من الأدعية ويقوم بعدد من الأفعال

وكان من هديه -صلى الله عليه وسلم- «إذا نزل المطر»، أن يردد دعاء المطر وأن يحسر «يُبلل» جسده ليصيبه منه؛ وعَنْ أَنَسٍ، قَالَ: «أَصَابَنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَطَرٌ، قَالَ: فَحَسَرَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثَوْبَهُ حَتَّى أَصَابَهُ مِنَ الْمَطَرِ، فَقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، لِمَ صَنَعْتَ هَذَا؟ قَالَ: “لِأَنَّهُ حَدِيثُ عَهْدٍ بِرَبِّهِ»، رَوَاهُ مُسْلِمٌ فِي الصَّحِيحِ، عَنْ يَحْيَى بْنِ يَحْيَى.

وذكرت السنة النبوية هديه -صلى الله عليه وسلم- «إذا رأى المطر»، فكان يقول دعاء المطر : «اللهم صَيِّبًا نافعًا»؛ لحديث عائشة عند البخاري: “أنَّ رسول الله – صلَّى الله عليه وسلَّم – كان إذا رأى المطر، قال: «اللهم صَيِّبًا نافعًا».

ويستحب الدعاء اثناء المطر؛ لحديث سهل بن سعد مرفوعًا: «ثنتان لا تُردَّان – أو قلَّما تردان-: الدُّعاء عند النداء، وعند البأس حين يلحم بعضهم بعضًا»، وفي لفظ: «ووقت المطر»؛ رواه أبو داود.

ويسن أن يقول بعد المطر: «مُطرنا بفضل الله ورحمته»؛ لحديث زيد بن خالد الجهني المتفق عليه وفيه: «وأمَّا من قال: مطرنا بفضل الله ورحمته، فذلك مؤمن بي كافر بالكوكب».


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى