رسالة الإمام الطيب لطلاب الثانوية الأزهرية والعامة… “أنتم أمانة في أعناقنا وأمل مصر ومستقبلها المشرق”

بعث فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رسالة إلى أبنائه طلاب الثانوية العامة والأزهرية بمناسبة انعقاد امتحاناتهم ابتداء من غد الأحد، من خلال حسابه الرسمي على موقعي فيسبوك وتويتر.

وقال فضيلته: “أبنائي وبناتي طلاب الثانوية العامة والأزهرية، أنتم أمل مصر ومستقبلها المشرق”، موجها لهم النصيحة بالتوكل على الله وتجنب الخوف والقلق: “نصيحتي لكم في هذا الوقت أن توكلوا على الله، وجدوا واجتهدوا، واحذروا الخوف والقلق، فالتوفيق بيد الله، وثِقُوا أن الله لا يضيع أجر من أحسن عملًا”.

رساله الامام الاكبر

وحرص الإمام الطيب على طمأنة أبنائه الطلاب قبيل ساعات من انعقاد الامتحانات، والتي تعد الأهم في تاريخهم العلمي لما يترتب عليها من تحديد لتخصصاتهم العلمية والمهنية فيما بعد، حيث قال فضيلته “أنتم أمانة في أعناقنا، ولا ندخر وُسعًا من أجل الحفاظ على سلامتكم وضمان الأفضل لمستقبلكم”.

كان الإمام الطيب قد عقد اجتماعا- عن بعد_ مع رؤساء المناطق الأزهرية، الأحد الماضي، ليطمئن بنفسه على سير خطة عمل امتحانات الشهادة الثانوية الأزهرية، ومدى جاهزية المعاهد واللجان لاستقبال الطلاب، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب والعاملين بالأزهر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى