أخبار مصر

رسميا: قرار البنك المركزي برفع حدود السحب النقدي والايداع وتطهير ماكينات الصراف الالى

أصدر البنك المركزى رسميا عدة قرارات فيما يخص حدود السحب النقدى  والإيداع وكذلك تعقيم وتطهير ماكينات ال ATM استعدادا لشهر رمضان الكريم تيسيرا على العملاء ومواجهة فيروس كورونا.

أكد البنك المركزي برئاسة طارق علام على أنه سيتم رفع حدود السحب النقدي بداية من شهر رمضان المبارك بالنسبة للفرد لتصبح بواقع 20 ألف جنيه من ماكينات الصرف الآلي بدلا من 5 آلاف جنيه في الوقت الراهن وبواقع 50 ألف جنيه في الفروع بدلاً من 10 آلاف جنيه.

وأكد البنك المركزي أنه اتخذ هذا القرار لغرض حماية الأفراد ومنع التجمعات والتزاحم، لا سيما في مواعيد صرف المعاشات والرواتب التزاماً منه بتعليمات منظمة الصحة العالمية مع ضرورة تعقيم وتطهير تلك الماكينات بشكل منتظم. كما أنه اتخذ ذلك القرار لتقليل التعامل بأوراق النقد والاعتماد على وسائل الدفع الإلكترونية كمحافظ الهاتف المحمول والبطاقات المصرفية التي باتت متداولة ومتاحة للجميع حرصاً على صحة المواطنين والجدير بالذكر أن كافة البنوك ألغت المصاريف الخاصة باستخدام وسائل الدفع الإلكترونية للتيسير على المواطنين.

وجاء القرار في ظل محاولات البنك المركزي المصري للسيطرة على اتجاه شريحة كبيرة من الشعب إلى اكتناز الأموال خلال فترة تفشي فيروس كورونا المستجد، كما أوضح طارق علام أن هذا القرار جاء رغبةً في مساعدة المواطنين للوفاء باحتياجاتهم وتغطية نفقاتهم خلال شهر رمضان المعظم.

وتشير البيانات المتاحة وجود أكثر من 4 آلاف  فرع للبنوك تعمل حالياً في مصر ويبلغ عدد ماكينات الصرف الآلي قرابة 13 ألف ماكينة في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية.

ومن القرارات الحكيمة التى تتخذها جميع البنوك هو تطهير وتعقيم ماكينات الصراف الالى ATM حرصا على سلامة المواطنين.

ودعا الدكتور طارق علام جميع العملاء الى ضرورة تقليل التعامل بالأوراق النقدية والاعتماد على التحويلات البنكية ووسائل الدفع الالكترونية فى تعاملاتهم.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي ليصلك كل جديد :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock