مدارس

وزير التعليم ماحققناه فى ظل أزمة كورونا كان يحتاج سنتين أو ثلاث سنوات على الأقل لتحقيقه

وضح وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، أن كارثة انتشار فيروس كورونا ساعدت الوزارة على ايصال التطوير بشكل أسرع لجميع سنوات التعليم

وأضاف وزير التربية والتعليم في تصريحات له على صفحة “صوت التعليم المصري” ، أنه مع بداية الكارثة ،صرحت وزارة التربية والتعليم بمنصة إلكترونية بمثابة منصة لإدارة التعلم ، متاح عليها فصول افتراضية في جميع المدارس “اونلاين” ، حتى يستكمل الطلاب دراستهم من المنازل دون أي ضرر

حيث وضح وزير التربية والتعليم، أن وزارة التربية والتعليم قامت بالتعاون مع وزارة الاتصالات ، وسوف تمنح لمن لايمتلك وسيلة اتصال بالانترنت ، شرائح تتيح له الدخول على مواقع وزارة التعليم مجانا

المكتبة الرقمية الخاصة بوزارة التربية والتعليم حققت في اول 12 يوما من حظر التجول 48 مليون مشاهدة

وأصدر الدكتور طارق شوقى أن المكتبة الرقمية الخاصة بوزارة التربية والتعليم حققت في اول 12 يوما من حظر التجول 48 مليون مشاهدة ، وهذا رقم يدل على قدرة استجابة الناس لفكرة التعلم الالكتروني

وأضاف وزير التربية والتعليم : إن وزارة التربية والتعليم قد سمحت للطلاب خلال ازمة كورونا : منصة تعليمية للتواصل ، والمكتبة الرقمية للمناهج التعليمية،إضافة إلى ذلك وجود منصة امتحانات إلكترونية ساعدت الوزارة على عدم خروج طلاب الصفين الاول والثاني الثانوي إلى لجان الامتحانات في ظل خطر انتشار فيروس كورونا ، والاستغناءبإمتحاناتهم إلكترونيا من المنازل عبر اجهزة التابلت التي سلمتها لهم الوزارة قبل ظروف كورونا

حيث وضح وزير التربية والتعليم : أنه من الغرائب ان كارثة فيروس كورونا ساعدت على ظهور ابداعات كثيرة رغم ان كورونا من المفترض انه محنة نمر بها ، حيث أشار  إلى أن الاعداد التى تتأثر  ببنك المعرفة المصري قد زادت لان اولياء الامور والطلاب اكتشفوا بعد وقف الدراسة ، ان لديهم ثروة تعليمية إلكترونية لم يكونوا يهتموا بها قبل ذلك رغم وجود بنك المعرفة المصري من قبل ازمة كورونا

فيروس كورونا ساعد على إنهاء الدروس الخصوصية في اسبوعين

كما أضاف الدكتور طارق شوقى إلى أن فيروس كورونا ، ساعد على إنهاء الدروس الخصوصية في اسبوعين فقط ، بعد ان صدر قرارا بوقف الدراسة و اغلاق مراكز الدروس الخصوصية ، بالاضافة إلى حظر التجول ومنع التجمعات الذي قضى على عقد الدروس الخصوصية في المنازل ايضا خوفا من كارثة انتشار فيروس كورونا ، حيث أصبح البديل المتاح امام جميع الطلاب واولياء الامور هو المكتبة الرقمية التي فتحتها الوزارة

كما قال الدكتور طارق شوقى : ان فيروس كورونا جعلنا نستبدل الامتحانات القديمة لصفوف من 3 ابتدائي لــ 3 اعدادي بالأفضل تربويا قائما على الأبحاث التعليمية وأن هذا لم يحدث بهذه السرعة والسهولة لولا ظروف فيروس كورونا المستجد

وأضاف الدكتور طارق شوقى : أن ما حققناه في ظل كارثة انتشار فيروس كورونا كان سيحتاج سنتين او ثلاث سنوات على الاقل لتحقيقه في ظل الظروف العادية

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي ليصلك كل جديد :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock