التخطي إلى المحتوى
قرار التربية والتعليم تأجيل الدراسة للعام الجديد 2021-2022 مصر بسبب كورونا
قرار التربية والتعليم تأجيل الدراسة

قرار التربية والتعليم تأجيل الدراسة ، للعام الدراسي الجديد 2021-2022م، هو أمر غير وارد وعاري من الصحة تمامًا، وفق مصدر مسؤول في وزارة التربية والتعليم، بجمهورية مصر العربية، أن موعد بدء الدراسة بمصر، يوم السبت الموافق 9 من شهر أكتوبر 2021م، الموافق 3 من شهر ربيع الأول للعام 1443هـ، وستكون الدراسة بجميع مراحل التعليم حضورية، وفق قرارات وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، معالي الدكتور طارق جلال أحمد شوقي، مع الحفاظ على اتباع كافة البروتوكلات الصحية، داخل المدارس، من تعقيم وإرتداء الكمامات، والحفاظ على مسافات التباعد الجسدي، والالتزام بكافة التدابير الوقائية، والإجراءات الاحترازية، وفق خطة سير العملية التعليمة، للعام الدراسي الجديد.

وزارة التربية والتعليم تاجيل الدراسة
وزارة التربية والتعليم تاجيل الدراسة

قرار التربية والتعليم تأجيل الدراسة

في نفس السياق السابق ذكره، فوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني المصرية، أكدت على التنسيق بينها، وبين وزارة الصحة المصرية، لتطعيم طلاب وطالبات المرحلة الثانوي، في أقرب وقت ممكن، وفق خارطة سير العملية التعليمية، مع التشديد في خلال تلك الفترة على الاستمرار، في اتباع كافة التدابير الوقائية، والإجراءات الاحترازية، كما شددت أيضًا وزارة التربية والتعليم، على إلزامية الطلاب للحضور للمدارس، وتلقي التعليم حضوريًا، بكافة المراحل التعليمية، كما حرصت على الإعلان عن الخطة الزمنية، للعام الدراسي 2021- 2022، ومدته 190 يوم دراسي.

تطبيق مناهج دراسية جديدة للعام الدراسي 2021- 2022 مصر

كما وجب الذكر، أنه منذ أيام تم اصدار قرار جديد، من قبل وزارة التربية والتعليم، عن إضافة مناهج دراسية جديدة، خاصة للتعليم الابتدائي، حيث تم إضافة أنشطة التوكاتسو للرابع الابتدائي، والتي معها استوجبت حضور طلاب الابتدائي، إلى المدارس للممارسة أنشطة التوكاتس اليابانية، وفق النظام التعليمي العالمي، وهو ما يؤهل التلاميذ، ويعدهم ليكونوا فرد متكامل، وشخصية تحترم الآخر في المجتمع.

حقيقة تأجيل الدراسة بسبب كورونا
حقيقة تأجيل الدراسة بسبب كورونا

تأجيل الدراسة بسبب كورونا ومتحور دلتا بلس في مصر

في الختام نذكر أنه لا صحة لما تم تداوله، عبر منصات التواصل الاجتماعي، عن تأجيل موعد بدء الدراسة في مصر، بسبب انتشار فيروس كورونا، أو متحور دلتا بلس، بل بالعكس فإن جميع المصادر الموثوقة من وزارة التربية التعليم، تؤكد على مدى جاهزية واستعداد، كافة العاملين في القطاع التعليمي، وكذلك الطلاب والطالبات، بمراحل التعليم المختلفة، للعودة إلى المدارس 2021/2022م.