التخطي إلى المحتوى
حفل تخرج الدفعة 159 ضباط الصف المعلمين بحضور الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة
حفل تخرج الدفعة 159 ضباط الصف المعلمين

حفل تخرج الدفعة 159 ضباط الصف المعلمين بحضور السيد وزير الدفاع، وقد حضر الفريق أول محم زكي وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة الاحتفالية، حيث احتفال تخرج الدفعة 159 من طلاب معهد ضباط الصف المعلمين، وهي دفعة المساعد أول شهيد بسام نجيب إبراهيم علي، وقد حضر احتفالية التخرج العديد من القادة الكبار في القوات المسلحة، وأيضًا عدد من الأساتذة ومديري المعهد السابقين، وكذلك عدد من رؤساء الجامعات، وأكثر من قيادة في المحافظات ووزارة الداخلية مع عدد كبير من الشخصيات العامة.

حفل تخرج الدفعة 159 ضباط الصف المعلمين

بدأت الاحتفالية بعرض قدمه الطلاب لاستعراض المهارات البدنية، وأيضًا مهارات الاشتباك وعدد من الفنون القتالية، وبالطبع تعد هذه التدريبات والفنون القتالية جزء أساسي في دراسة الطلاب، أيضًا تم استعراض العديد من التدريبات الأخرى كالدفاع عن النفس، وكيفية السيطرة على الخصوم، وعبور الموانع بأنواعها وأحجامها المختلفة، كل ذلك من أجل تأهيلهم بمجموعة من المهارات التي ستساعدهم على إنجاز أي مهمة في أي ظرف.

كذلك قدمت الفرق العسكرية عضها المميز والذي أثبت كفاءة وقدرة الطلاب ومواهبهم. وقد ظهر العرض بأفضل شكل وكأنه لوحة فنية متناغمة ودقيقة، كما أنها أثارت حماس جميع الموجودين حيث أنها عزفت عدد من الأغاني الوطنية الجميلة.

الإعلان عن نتيجة الدفعة 159 ضباط الصف المعلمين

أعلن كبير معلمين المعهد النتيجة الخاصة بامتحانات التخرج، وأكد أن نسب النجاح تصل إلى 99.4% ، وهي بالطبع نتيجة ممتازة.  وبعدها تم تسليم القيادة إلى الدفعة 160. وبعدها ألقى الفريق محمد زكي كلمته،  ومن ثم قام بتقليد الخريجين بنوط الواجب العسكري من الدرجة الثالثة، وطالبهم بأداء اليمين دليلًا على الولاء لمصر وشعبها.

ويعتبر ضباط الصف من أهم الفئات التي يحتاج إليها مصر وقواتها المسلحة، وذلك من أجل أداء واجباتهم التي ستطلب منهم على أكمل وجه، والتي من شأنها أن تحافظ على مبادئ وقيم وتقاليد العسكرية المصرية، كذلك المحافظة على العلم والمعرفة والاطلاع المستمر من أجل الوصول إلى أفضل طرق يمكنهم بها حماية الوطن وصيانة مقدراته.

نتمنى للخريجين من حفل تخرج الدفعة 159 ضباط الصف المعلمين وافر النجاح والتوفيق في حياتهم العملية، وأن يحفظهم الله بحفظه وأن يستخدمهم لصالح مصر وشعبها.