التخطي إلى المحتوى
المرور السعودي: محمد القرني يوضح طريقة التعامل مع الحوادث المرورية
طريقة التعامل مع الحوادث المرورية بالسعودية

طريقة التعامل مع الحوادث المرورية يتعرض الكثير من الأفراد إلى تلك الموافق أثناء قيادة السيارة على الطرق العامة، ولكن قد يجهل البعض الطرق الصحيحة التي يجب إتباعها عند مواجهة تلك الموافق، ومن هذا المنطلق أوضح محمد القرني أخصائي الخدمات الطبية الطارئة بالمملكة العربية السعودية، الطرق الصحيحة والواجب الالتزام بها في حالة التواجد أثناء حادثة سيارة، كما أشار إلى الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى ظهور تلك الحوادث بشكل يومي وتكرر، كل هذا وأكثر سنعرفه بالتفصيل من خلال السطور القادمة.

ما هي طريقة التعامل مع الحوادث المرورية

طريقة التعامل مع الحوادث المرورية أصبحت من الأسئلة الشائعة التي بدأ الكثير بالبحث عنها، وذلك من أجل التدخل والمساعدة في حالة التعرض إلى تلك الموافق أثناء السير في الطرقات، وذلك بالتزامن مع الحوادث المؤلمة والسريعة التي نعيشها يومً تلو الأخر على الطرق السريعة وغيرها، وأوضح محمد القرني من خلال أحد لقاءاته التليفزيونية على الطريقة الصحيحة في حال مقابلة حادثة مرورية، وجاءت كما يلي:

  • يجب التصرف بسرعة في حالة الحوادث المرورية لإنقاذ المصاب بأسرع وقت، وذلك من خلال الاتصال بمركز العمليات الموحد المتواجد بالمملكة على رقم 911.
  • مع إبلاغه بتفاصيل الحادثة والتي تتمثل في أعداد المصابين بحادث السيارات وعدد السيارات المتواجدة بالحادث.
  • بالإضافة إلى ذكر عدد الحالات الحرجة في الحادث.
  • كما أنه شدد على ضرورة تجنب التزاحم والتجمهر حول الحادث، موضحاً أن هذا الأمر يعيق عمل فريق الإسعاف، مع رجال المرور، ويؤخر المريض أيضاً من الذهاب إلى المستشفي أو المركز العلاجي.

الإجراءات المُتبعة مع الحوادث المرورية من قبل الأفراد مؤهلين طبيًا

في السياق ذاته أكد محمد القرني على ضرورة تجنب التصوير والوقوف بجوار مكان الحادث، مشيراً إلى أنه هذا الأمر يتسبب في تأخير وصول المريض إلى المستشفي، وأوضح أن كل شخص يجب أن يضع نفسه مكان المريض الذي يحتاج إلى الإسعاف بشكل سريع، من أجل إنقاذ حياته بأسرع شكل ممكن.

في الوقت ذاته نصح المواطنين بالحفاظ على خصوصية الشخص المصاب، كما أوضح أن زيادة الوعي من خلال المنصات الإلكترونية ووسائل الإعلام يساهم بشكل كبير في إسعاف المصابين، والوصول إلى الجهة العلاجية في وقت سريع.