التخطي إلى المحتوى
معهد البحوث يوضح: ما هي ظاهره التكوين الفضائي ؟ وما علاقتها بزخة شهب الجباريات؟
ظاهره التكوين الفضائي

يبحث العديد من الأشخاص عن ما هي ظاهره التكوين الفضائي ، التي انتشرت كثيرا في الوقت الحالي علي مواقع التواصل، وذلك بسبب زعم البعض أن الظاهرة ستحدث في هذه الأيام في السماء ليلًا، ولن تتكرر ثانية ويتم الإشارة على أن تلك الظاهرة تحدث بسبب وضوح القمر والنجوم معًا، وسيتم رؤيتها من قبل أهالي منطقة وادي الحيتان لفترة نصف ساعة، وعند البحث والاطلاع عن تلك الظاهرة، فوضحت البحوث الفلكية أن ما يتم نشره هو شائعة، ولا يوجد ظاهرة بذلك الاسم.

ما هي ظاهره التكوين الفضائي

عند البحث للإطلاع على تعريف لتلك الظاهرة فلن تجد لها ماهية، لأنها ماهي إلا إشاعة أطلقها عدد من الأشخاص على مواقع التواصل، وهي ظهور القمر والنجوم مع بعضهم في شكل جمالي، وانساق ورائها عدد كبير من الناس، وانتظروا تلك الظاهرة في شرفات منازلهم من الساعة 9.30 مساء.

صحة ما يتم تداوله بشأن ظاهرة التكوين الفضائي

صرح الدكتور أشرف تادرس” الباحث في الشؤون الفلكية بمعهد البحوث” من خلال صفحته على الفيس بوك عن إجابة للسؤال الشائع ما هي ظاهره التكوين الفضائي التي تتداول بشكل كبير، فقال أن كل تلك الأقاويل شائعات، ولا يوجد أساس من الصحة لها، كما وضح أن جميع الظواهر يتم رؤيتها بالعين، ويتم حدوثها في الليل فقط، ماعدا كسوف الشمس الذي يوجد بالنهار، وعند رؤيتها يجب أن تتم تلك الشروط:

  • أن تكون السماء صافية.
  • لا يوجد بها أي سحب، أو أتربة، أو بخار للماء.
  • الابتعاد عن الأضواء الشديدة.

ما وضحته البحوث الفلكية عن الظاهرة

أوضح الدكتور جاد القاضي” رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية“، انه لا يوجد مثل تلك الظاهرة، ولكن ما يتم تداوله فقط، أو رؤيته هي زخة شهب الجباريات، ولكن من الصعب ملاحظتها في السماء، وذلك بسبب اكتمال القمر.

وبالنسبة لزخة الشهب، فما هي إلا نقطة إشعاع تتواجد نحو نجوم الجوزاء، وهي 3 نجوم تتواجد في خط واحد، ولها بريق نصفي، وتوجد مرتفعة في اتجاه الجنوبي الشرقي في شهر أكتوبر.

تعرفنا على ما هي ‎ظاهره التكوين الفضائي، واهم ما يتم تداوله من إشاعات، وتوضيح تلك الظاهرة من محطة البحوث الفلكية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *