التخطي إلى المحتوى
أخر تطورات دعوي تعيين أوائل الخريجين من حملة الماجستير والدكتوراه
أخر تطورات دعوي تعيين أوائل الخريجين

بحث خريجي الجامعات المصرية عن أخر تطورات دعوي تعيين أوائل الخريجين من حملة الماجستير والدكتوراه، وكذلك آخر ما وصل إليه الأمر هو قرار محكمة القضاء الإداري للدائرة الأولى بمجلس الدولة اليوم السبت الموافق 23 أكتوبر 2021، هو تأجيل الدعوة المقامة من حاملي الماجستير والدكتوراه وأوائل الخرجين الذي ألزموا بها مجلس الدولة بتعينهم، وذلك للطلبة من أول دفعة 2015 إلى دفعة 2021، حيث تم تأجيل الجلسة إلى يوم 11 ديسمبر المقبل.. دعونا نتحدث لكم بالتفصيل عن آخر التطورات.

أخر تطورات دعوي تعيين أوائل الخريجين

طالبت مقيمة الدعوى سارة فتحي إلغاء القرار السلبي الإداري الذي صدر سابقًا، وهو الامتناع عن استئناف عمل مشروع تعيين أوائل الخريجين وحاملي الماجستير والدكتوراه القومي من أول دفعة 2015، وقد اختصمن الدعوى كلًا من وزير القوى العاملة ورئيس مجلس الوزراء، الدعوة رقم “1191” سنة 75 قضائية، والجدير بالذكر أنه سبق وتم إصدار حكم ينص على أحقية تعيين حملة الماجستير والدكتوراه من الجامعات المصرية الخاصة والحكومية والمعادلات في التعيين، وضرورة إلغاء قرار الجهاز المركزي للتنظيم بقصر التعيين على الحاملين للماجستير والدكتوراه من الجامعات الحكومية فقط.

حصر حملة الماجستير لا يعني التعيين

في النهاية يسعى أوائل الخريجين وحملة الماجستير والدكتوراه، في معرفة أخر تطورات دعوي تعيين أوائل الخريجين، ولكن تم تأجيل الحكم بالجلسة ليوم 11 ديسمبر المقبل، ومن ناحية أخرى صرح مصدر رسمي بوزارة التعليم العالي بأنه بالفعل تم إرسال خطاب لرؤساء الجامعات من أجل حصر الحاصلين على درجة الماجسيتر والقانون، ولكن هذا الخطاب لا يعني أنه سيتم تعينهم الفترة القادمة.

وللعلم أن الوزارة طلبت من رؤساء الجامعات ضرورة الإسراع في حصر االذين حصلوا على الماجستير والدكتوراه خلال الخمس سنوات الماضية، من أجل عمل قاعدة بيانات كاملة بعددهم والتخصصات الذي حصلوا عليها، وليس في تعينهم كما تردد على صفحات التواصل الاجتماعي، ولا نية في التعيين، خصوصًا أن قوانين التعيين تأتي حسب قانون الخدمة المدنية، وكذلك  ينص القانون على أن التعيينات تكون وفقًا لمسابقة حكومية، في حال أن مؤسسة أو هيئة بعينها تحتاج إلى موظفين، وأيضًا يكون عن طريق المسابقات وليس عن طريق التكليف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *