التخطي إلى المحتوى
مخاطر بركان لابالما علي مصر وتوقعات بسقوط أمطار نارية داخل أوروبا في الأيام القادمة
مخاطر بركان لابالما علي مصر

مخاطر بركان لابالما علي مصر حيث شهدت الجزيرة الأسبانية لابالما انفجار كبير في 20 سبتمبر 2021، وما زالت العواقب الوخيمة للبركان تهدد الكثير من الدول الأوروبية وصولًا إلى السواحل المصرية في وقتنا هذا، وأوضحت المصادر الرسمية أن البركان تسبب في دمار 1800 مبني مع تدمير 1833 فدانًا، بجانب خروج ما يعادل 7000 شخص من المنازل الخاصة بهم، بالإضافة إلى تصاعد الغازات السامة مثل غاز ثاني أكسيد الكبريت على عدد من مختلف الدول الأوروبية، في الوقت ذاته أعلنت أسبانيا أنه ما زالت أمواج الحمم البركانية مستمرة في الخروج، وتتجه تلك الأمواج نحو المحيط، ومن المتوقع في الفترة الحالية أن يتم سقوط أمطار تعرف باسم  ماء النار، على كل من فرنسا وانجلترا وبولندا وألمانيا، ولكن أوضحت المصادر أن أقل الدول الأوربية تأثراً هي إيطاليا.

مخاطر بركان لابالما على مصر ومتى تنتهي مخاطر البركان

أشار أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية جامعة القاهرة الدكتور عباس شراقي، أنه بعد مرور أكثر من شهر على اندلاع الحمم البركانية من جزيرة لابالما، إلا أن الخطر ما زال يهدد الكثير من الدول المتواجدة داخل شمال أفريقيا، والدول الأوربية وأكد سيادته أن هذا الأمر بسبب انتشار ثاني أكسيد الكبريت في محيط البركان، وذكر أن مخاطر بركان لابالما علي مصر ناتج عن اتجاه الريح من أوروبا إلى السواحل الشمالية في مصر، مشيراً إلا أنه كلما ابتعدنا عن المركز الأساسي للبركان كلما قل التأثير الضار له.

في السياق ذاته أوضح أن نسبة تركيز ثاني أكسيد الكبريت في السحابة المتواجدة على أوروبا، في الوقت الحالي وصلت إلى 76 جزءاً في المليون، موضحاُ أنها على ارتفاع يقارب 3 كم عن السطح، وهذا الأمر يخفف من شدتها وتأثيرها على الأفراد الذين يعانون من حساسية الصدر بعدد من الدول الأوروبية، وتوقع سقوط أمطار حمضية بسبب تكوين حمض الكبريتيك.

تأثير بركان لابالما على النصف الشمالي من قارة أفريقيا

على الرغم من عدم وصول السحابة التي تحتوي على الغازات السامة الناتجة من الحمم البركانية إلى قارة أفريقيا، إلا أن هناك بعض التأثيرات بدأت في الظهور في النصف الشمالي من القارة، ولكن طمأن المسئولون الأفراد وأوضحوا أن تلك النسب ضعيفة للغاية.