التخطي إلى المحتوى
مفاجأة .. اختراق هاتف مذيعة صباح البلد لميس سلامة على الهواء مباشرة «فيديو»
اختراق هاتف مذيعة صباح البلد لميس سلامة

اختراق هاتف مذيعة صباح البلد لميس سلامة حيث تعرضت الإعلامية الشهيرة لدي قناة صدي البلد إلى اختراق هاتف المحمول الخاص بها على الهواء مباشرة، أثناء تأدية عملها في البرنامج الخاص بها صباح البلد والمُذاع على القناة، وقام بهذا الأمر خبير مواقع التواص الاجتماعي المهندس أحمد طارق، وذلك من خلال إعطاء المذيعة تليفون، وبعدها قام بتفعيل الكاميرا عليه باستخدام الهاتف الشخصي له، ومن ثم ظهرت لميس بصورة واضحة وصوت مميز على الهاتف الخاص بالمهندس أحمد، وآثار هذا الأمر ذهول كل من المذيعة وفريق العمل بالبرنامج.

حقيقة اختراق هاتف مذيعة صباح البلد لميس سلامة على الهواء مباشرة

استكمالاً لما سبق ووسط الذهول الكبير الذي أصاب المذيعة، عقب ظهور صورتها بالحالة التي توجد عليها على هاتف الخبير، وعلقت على هذا الأمر قائلة:

” أيه دا يا راجل، أنت بتهرج، إزاي جايبني صوت وصورة من غير ما أفتح التليفون  في أيدي، مرددة ألحقوني أنا اترعبت يانهار أبيض”

على الجانب الأخر، أكد الخبير أنه يمكن اختراق الأجهزة المحمولة الحديثة، وذلك من خلال استخدام برامج التجسس المنتشرة في العالم، دون أن يشعر صاحب الهاتف بأي تغييرات على الهاتف المحمول،  وفي السياق ذاته أشار إلى عدم أخذ أي هاتف محمول من الشخص ثم تشغيله بشكل مباشر مهما كانت درجة الثقة بهذا الشخص، موضحًا أن الاختراق يتم بكل سهولة من خلال برامج مخيفة يتم وضعها على الهاتف، في الوقت ذاته أشار إلى أنه في حالة شراء الهواتف للمرة الأولى يجب عمل ضبط المصنع أولاً، مشيراً إلى أنه لا يوجد نظام تشغيل خاص بالهواتف وآمن 100%.

طريقة حماية الهاتف المحمول من برامج التجسس والاختراق

يمكن حماية الأجهزة المحمولة من الاختراق، وذلك بتطبيق النصائح التالية التي ذكرها الخبراء كما يلي:

  • أولًا يتم تحميل برامج حماية قوية تتناسب مع نظام الهاتف المحمول الذي تمتلكه.
  • كذلك عدم الضغط على أي لينكات أو روابط مجهولة المصدر.
  • يجب تجنب تحميل البرامج الغير معروفة الهوية على هاتفك المحمول.
  • الحرص على تفعيل نمط لحماية الهاتف بدلاً من الأرقام.
  • أكد الخبراء على ضرورة غلق التطبيقات الداخلية للجهاز عن طريق برامج خاصة يُفعل بها كلمة مرور مختلفة عن الكلمة التي يتم فتح الهاتف من خلالها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *