التخطي إلى المحتوى
تقرير عن الانبعاثات الكربونية بمشاركة البيئة وفريدريش الألمانية 2021
تقرير عن الانبعاثات الكربونية

تم إعداد تقرير عن الانبعاثات الكربونية ، وفي هذا التقرير سيتم توضيح مقداراها ومدى تأثيرها على البيئة وكذلك وسائل الحد منها، وتم إعداد التقرير بالتعاون بين وزارة البيئة المصرية ومؤسسة فريدريش الألمانية، بالإضافة إلى مركز سيداري، وقد وضح رئيس جهاز شئون البيئة الأستاذ الدكتور على أبو سنة بأن الوزارة تسعى بكل جهدها إلى التعاون مع مختلف الهيئات المحلية والعالمية من أجل مناقشة هذه الظاهرة والتوقف على أبعادها والتعرف على محاورها، وسوف نوضح لكم بمقالنا اليوم ما يخص هذه الظاهرة.

ظاهرة الانبعاثات الكربونية

وضح على أبو سنة رئيس جهاز شئون البيئة بجمهورية مصر العربية، بأن الوزارة تستخدم كل أجهزتها لتقديم عدد من المقترحات لصانعي القرار، وذلك لتضع الضوابط والمعايير والاشتراطات البيئية ناحية المشروعات القومية، مع العلم أن القيادات السياسية داخل البلاد وضعت ملف البيئة نُصب أعينها وعلى رأس اهتمامتها، وذلك من أجل الاهتمام بجميع القطاعات الحيوية بجمهورية مصر العربية.

والجدير بالذكر أن الدولة تحرص على تعزيز التعاون بينها وبين المؤسسات الدولية مثل مركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا، وبين مؤسسة فريدريش إيبرت الألمانية من أجل وضع تقرير حول هذه الظاهرة، حيث تناقش في هذا التقرير كيفية توطنين المناطق المخفضة للانبعاثات في مصر، وهذا من أجل التقليل من أزمات المرور، ومنع تلوث الهواء نتيجة المتخلفات الناتجة من مختلف المركبات.

تقرير وزارة البيئة عن الانبعاثات الكربونية

تعاونت الثلاث قيادات لتضع تقرير مفصل عن تلك الظاهرة، ورصد هذا التقرير السياسات الواجب اتابعها، بحيث تكون مصر الرائدة في هذا المجال “انتشار مناطق الانبعاثات المنخفضة“، بجانب إيجاد مدن آمنة ومستدامة للانبعاث الكربوني، وهذه السياسات التي تم وضعها تتفق مع الاستراتيجية التي تسعى مصر لتحقيقها عام 2030، من أجل تحقيق تنمية مستدامة، حيث تتجه مصر ناحية منظومة مستدامة، وبداخل هذه المنظومة ستراعي كل الاحتياجات التي يحتاجها المواطنين، بجانب توفير جميع وسائل التنقل المتنوعة مثل ركوب الدرجات والنقل الحركي.

وفي نفس السياق تسعى المملكة تسعى المملكة العربية السعودية بكل جهودها من أجل تخفيض الانبعاث الكربوني لمستوى الصفر، وذلك عام 2060 القادم بإذن الله، وأعلن سمو الأمير محمد بن سلمات ولى العهد، بأن بلاده سوف تستمر مليارات الدولارات من أجل تحقيق أهدافها، وذلك من أجل تدشين مبادرة السعودية الخضراء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *