التخطي إلى المحتوى
عاجل تفاصيل حادث طائرة مصر للطيران المتجهة الي المدينة المنورة
طائرة مصر للطيران المتجهة الي المدينة المنورة

طائرة مصر للطيران المتجهة الي المدينة المنورة أعلنت شركة “مصر للطيران” أن الرحلة طراز “بي 737/800” رقم 2677 المغادرة من مطار القاهرة الدولي إلى مطار المدينة المنورة التي تنقل 109 ركاباً فقدت الإطارات الأمامية للطائرة أثناء هبوطها، وأوضح في بيان أنه أن تم السيطرة علي موقف الحادث وذلك  من قبل مدير الرحلة، وأنه تم الاتصال بالمكتب الرئيسي بالقاهرة، حيث تم إجلاء طائرة أخرى على الفور لنقل الركاب وطاقم الطائرة من مطار المدينة المنورة إلى مطار القاهرة الدولي.

انفجار طائرة مصر للطيران المتجهة الي المدينة المنورة

وقد شهدت طائرة مصر للطيران المتجهة الي المدينة المنورة كسرًا في إطار الطائرة عند هبوطها، لكن لم ترد أنباء عن وقوع إصابات وأفادت أنباء أن جميع الركاب تم خروجهم من الطائرة بسلام.

أفادت المصادر التابعة، أن شركة مصر للطيران للإصلاح والصيانة أرسلت فريقا من عمال الإصلاح والخبراء إلى المملكة العربية السعودية أمس يوم الأحد لتفقد الطائرة من طراز بوينج 737/800 التي انفجرت عجلتها الأمامية أثناء هبوطها، في مطار المدينة المنورة والكارثة الأخيرة على تدمير جسم الطائرة، وقد تمكن الطيار من حل الموقف والتحكم بالطائرة في اتجاه مهبط الطائرات دون إصابة الركاب، وتم سحب الطائرة لتحديد سبب التحطم والقطع حتي لا يتقرر الموقف.

وذكرت تقارير أن الطائرة كانت تغادر مطار القاهرة على متن رحلتها 2667 متوجهة إلى مطار المدينة المنورة، حيث وقع الانفجار أثناء الهبوط وفر جميع الركاب، وأرسلت الشركة طائرة أخرى لإعادة الركاب وأفراد الطاقم من مطار المدينة المنورة إلى القاهرة، وعادت مساء الاثنين.

عدد الرحلات الدولية من شركة مصر للطيران

بعد الإعلان عن حادث طائرة مصر للطيران المتجهة الي المدينة المنورة من جهة أخرى وبحسب الإخبارية المصرية تشغل مصر للطيران اليوم الثلاثاء 71 رحلة بتكلفة 48 رحلة دولية إلى بغداد، الكويت، نجامينا، لاغوس، تونس، دوالا، الدوحة، أثينا، لندن، دوسلدورف، ميلان، نيويورك، باريس، دبي، اسطنبول، أمستردام، فرانكفورت، برلين، موسكو، أبو ظبي، فيينا، ميونيخ، بودابست، عمان، البحرين، بيروت، الشارقة، نيروبي، أديس أبابا، أربيل، و 17 رحلة داخلية إلى شرم الشيخ، الغردقة، الأقصر و أسوان، وست طائرات شحن تحمل إجمالى 7520 راكبًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *