التخطي إلى المحتوى
«تطوير المناهج»  تعلن عن أسباب قرار دمج امتحاني شهري أكتوبر ونوفمبر معًا
دمج امتحاني شهر أكتوبر ونوفمبر

دمج امتحاني شهر أكتوبر ونوفمبر ليؤديهم الطلاب في نهاية نوفمبر 2021 وذلك حسب تصريحات الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، وسيتم تطبيق القرار على مستوى مدارس الجمهورية بمختلف أنواعها، وقد أثار الخبر خوف وريبة العديد من أولياء الأمور الذين تفاجئوا بالإعلان، خاصة أن هناك عدد من الصفوف الدراسية وعلى رأسها الصف الرابع الابتدائي تعتمد في الأساس على التقييمات الشهرية.

دمج امتحاني شهر أكتوبر ونوفمبر

وصرحت الدكتورة نوال شلبي مدير مركز تطوير المناهج والمواد التعليمية أن القرار سببه تأخر الكتب، وبالتالي كان لابد أن تراعي الوزارة هذا التأخير في تسليم الكتب وتؤجل موعد الاختبارات، وقد أضافت أن الدكتور طارق شوقي أصر على ألا يتحمل الطالب نتيجة أخطاء الوزارة، وقد اقتبست قوله” الكتب تأخرت بسببنا” وبالتالي لا داعي أبدًا لظلم الطلاب، خاصة طلاب الصف الرابع الابتدائي.

كما أكدت أن التأخير والدمج سيكون في صالح الطالب والمعلم، حيث أن تأجيل الامتحان إلى آخر نوفمبر يعني إعطاء فرصة للمعلم للشرح من الكتاب، كذلك إعطاء فرصة للطالب للتعود على الكتب الدراسية وطبيعة الأسئلة المتوقعة في كل مادة، المحور والمحرك الأساسي هنا هو مصلحة الطالب في المقام الأول، أيضًا أصرت الوزارة على أن يكون القرار موحد على كافة المدارس بمختلف أنواعها وتصنيفاتها، سواء الرسمية أو اللغات، اللغة العربية أو الإنجليزية، وحتى المدارس الأنترناشيونال / الدولية.

طبيعة الامتحانات الشهرية

تعتبر الامتحانات الشهرية من أهم الوسائل التي تستخدم من أجل تقييم مستوى الطالب بشكل عام، ولكن في النظام الجديد تزداد أهمية الامتحانات؛ حيث أنها تعتبر تقييم لمستوى النظام الجديد نفسه، وبالطبع حاولت الوزارة أن تطمئن الطلاب وأولياء الأمور مؤكدين أنه لا داعي أبدًا للقلق أو التوتر بشأن الامتحانات، وذلك لأن الهدف هما تقييم العملية التعليمية وليس الامتحان والدرجات.

كذلك الهدف من العملية الدراسية كلها ليس حفظ المواد أو المناهج الدراسية الجديدة، ولكن العملية نفسها، والتدرب على زيادة الإدراك والوعي، وفهم مخرجات التعليم، بالإضافة إلى الالتزام بالكتاب المدرسي وما جاء فيه.

موعد تسلم الكتب

أما فيما يتعلق بتسليم الكتب فقد أكدت الدكتورة نوال أن 90% من الكتب الخاصة بالصف الرابع وصلت، فقد تم الانتهاء من طباعة مختلف الكتب الدراسية ماعدا كتاب العلوم والدراسات فقط، ومن المتوقع أن تنتهي العملية في أسرع وقت، حيث تعمل الوزارة على قدم وساق من أجل توفير الكتب للطلاب، ويتوقع أن تنتهي عملية تسليم الكتب بالكامل يوم الأحد من الأسبوع القادم.