التخطي إلى المحتوى
موعد عيد الحب المصري .. والسر وراء اختيار هذا اليوم بالتحديد
موعد عيد الحب المصري

موعد عيد الحب المصري والذي بدأ الاحتفال به في عام 1988 ، وتقرر أن يكون يوم الرابع من نوفمبر، على يد الكاتب الصحفي مصطفى أمين، والذي يختلف عن عيد الحب العالمي والذي يحتفل به في الرابع عشر من فبراير، والذي تضاربت الأقاويل حوله وعن أسباب الاحتفال به، فهناك من يقول أن القديس فالنتين كان يجمع العشاق في هذا اليوم ويزوجهم، وهناك من يدعي أن هذا اليوم هو يوم مقتل القديس فالنتين، لا يوجد حقائق مؤكدة حول الموضوع.

موعد عيد الحب المصري

بدأ تقليد الاحتفال بعيد الحب المصري على يد مصطفي أمين الكاتب الصحفي في عام 1988، وحدث هذا بسبب مرور مصطفى أمين بتجربة مؤلمة، حيث أنه كان يمر في أحد شوارع السيدة زينب، ومن المعروف أن هذه المنطقة شديدة التكدس والازدحام، ولكن أثناء سيره لمح نعش لشخص ميت، لا يسير في جنازته إلا ثلاثة أشخاص فقط، وحين سأل لماذا لا يسير أشخاص كثر في الجنازة، رغم أن المصريين يعتبرون الجنازات واجب لابد من القيام به.

وهو ما أثار فضول مصطفى أمين، وحين سأل لماذا لا يسير أحد في جنازة هذا الرجل، أجابه الناس بأنه عجوز في السبعين، لم يتزوج ولم يحبه أي أحد، وهو ما جعله وحيدًا في هذا اليوم، وهو ما أوجع أمين وجعله يقرر يوم الرابع من نوفمبر يوم للحب، يعلن فيه الحب الناس ويعبرون عنه بحرية وكرم.

معالم عيد الحب

كذلك يسيطر اللون الأحمر على الشوارع والمتاجر هذا اليوم، ويهادي العشاق بعضهم، فهذا اليوم مميز ويشع دائمًا بطاقة من الحب والحماس، ويتميز الرابع من نوفمبر –عيد الحب المصري- بأنه يوم فريد نحتفل به وحدنا وسط العالم، وبالطبع لا يمنعنا هذا الأمر من الاحتفال بعيد الحب العالمي.

في النهاية الحب حدث جميل وماتع ولابد أن نستمتع به قدر المستطاع، أينما ووقتما استطعنا، استغلوا هذا اليوم في التعبير عن الحب وعن مشاعركم، استغلوا هذا اليوم في قضاءه برفقة من تحبون، استغلوا هذا اليوم السعادة، عبروا عن الحب بدون خجل، وبدون خوف، عبروا عن الحب قبل فوات الأوان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *