التخطي إلى المحتوى
وزارة التربية والتعليم تكشف مفاجأة بشأن رفع الغياب من المدارس بسبب كورونا
رفع الغياب

رفع الغياب من المدارس بسبب فيروس كورونا هي أخر الشائعات التي أثيرت حول وزارة التربية والتعليم، والتي يبدو أن أخبارها أصبحت هي أحد أهم ما يبحث عنه الجميع على محركات البحث، فكل منزل به ما لا يقل عن طالب، أو معلم، أو عامل في الحقل التعليمي، وهو ما جعل الجميع مهتم بتتبع أخبار الوزارة يومًا بيوم.

رفع الغياب من المدارس

كان لابد أن تستجيب وزارة التربية والتعليم وأن ترد بشكل رسمي على كل شائعات رفع الغياب في المدارس، وذلك لأن شائعة مثل هذه قد تضرب استقرار العام الدراسي في مقتل، وبالتالي قرر الدكتور طارق شوقي كشف الغموض، وصرح أنه لا صحة أبدًا فيما تم تداوله حول الغياب، مضيفًا أن الكورونا لم يعد لها تأثير على الدراسة أو استقرار العام الدراسي، وأن الدراسة منتظمة ونسب الحضور تعدت ال98% على مستوى مدارس الجمهورية بمختلف مراحلها.  كما أكد الوزير أن كافة المدارس تتخذ كافة الإجراءات الوقائية بجدية وتنفذها بدقة، وذلك حرصًا على صحة الطلاب وذويهم وكذلك سلامة فريق العمل داخل المدارس. وحتى الآن لا يوجد أي قرارات بشأن الغياب، ولا يوجد تخوفات بشأن فيروس كورونا.

الكورونا ليست عائق

على الرغم من الخوف الشديد من تفشي فيروس كورونا مرة أخرى، إلا أن الوزارة ترى أن الفيروس كان له مردود إيجابي، فالفيروس أتاح للوزارة ولمصر كلها أن تستعد وأن تجهز العديد من المصادر للتعلم، خاصة لطلاب الصفوف الثانوية، والذين كان لهم نصيب الأسد من اهتمام الوزارة، حيث أتاحت لهم المناهج الرقمية والمنصات والقنوات المساعدة في العملية التعليمية، كذلك أتاحت لهم المكاتب الإلكترونية بمصادرها وأدواتها لدعم الطلاب ومساندتهم.

أخيرًا أكد الوزير أن المدة المسموحة للغياب في المدارس ستكون خمسة عشر يومًا متصلًا، أو ثلاثين يومًا متفرقة، وأن الطالب الذي يتعدى هذه المدة يعرض نفسه للكثير من المتاعب، أبرزها سقوط القيد والغرامة، خاصة أن العام الدراسي مستمر وأن المدارس والوزارة تعمل على قدم وساق من أجل السيطرة على العام الدراسي الحالي واستمراريته، بالطبع مع تطبيق كافة الإجراءات التي من شأنها المحافظة على الطلاب والكادر التدريسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *