التخطي إلى المحتوى
الآن ساعة تساعد مرضى الزهايمر على الحياة الطبيعية من رؤي وسهيلة من STEM
ساعة تساعد مرضى الزهايمر على الحياة الطبيعية

الآن ساعة تساعد مرضى الزهايمر  على الحياة الطبيعية من رؤي وسهيلة، حيث يعاني ملايين من كبار السن، مشاكل عديدة تؤثر على حياتهم اليومية، منها مرض الزهايمر، مما يفقدهم طبيعة الحياة اليومية، وذلك لتضرر المهارات العقلية والاجتماعية لديهم، مما يؤثر أيضا على المحيطين بهم وأسرهم، حيث أدى ذلك لظهور علاجات وتطبيقات لمساعدتهم، على الحياة اليومية ،منها إكتشاف ساعة صحية، لطالبتبن فى احدى مدارس المتفوقين STEM ، فى محافظة بنى سويف بجمهورية مصر العربية.

ساعة تساعد مرضى الزهايمر على الحياة الطبيعية من رؤي وسهى

فى ذات السياق السابق، يبحث كثير من مرضى الزهايمر، عن حلول تلازمهم أثناء النوم، ومنها الساعة الصحية، من إختراع طالبتبن وهما رؤي محمد، وسهيلة شعبان، فى مدرسة المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا بمدينة بنى سويف، التى تساهم في مساعدة مرضى الزهايمر على النوم والحياة اليومية.

رؤي وسهيلة مخترعتا ساعة مرضى الزهايمر
رؤي وسهيلة مخترعتا ساعة مرضى الزهايمر

تطوير المهارات الاجتماعية ومساعدة مرضى زهايمر

بالإضافة إلى ذلك، تساعد الصحية الجديدة، للطالبتان بالصف الثالث الثانوي ،مرضى الزهايمر وكبار السن، على تطوير المهارات الاجتماعية، وإحداث فرق واضح لتسهيل الحياة اليومية، بعد الكشف عن الساعة خلال أولمبياد العرب للطلاب،  على مستوى جميع الدول العربية.

 أمان للمرضى دون الحاجة لمرافقين فترة طويلة

كذلك تساعد الساعة الصحية، مرضى الزهايمر على ممارسة حياتهم الطبيعية، كما تقول سهيلة شعبان، فى أمان تام، ودون الحاجة لوجود مرافق للمريض لفترات طويلة، ومتابعة حياته اليومية، بعد إختراع ساعة تساعدهم، حصلا بها على المركز الأول، ممثلين عن المدرسة ووزارة التربية والتعليم، على جائزة أفضل اختراع في مسابقة إنتل.

التنبيه بمواعيد الأدوية والاتصال بالاسعاف

كما تلبس الساعة، بطريقة عادية في اليد، وتقيس المؤشرات الحيوية للمريض، وتنبيه بواعيد الأدوية، والتواصل مع الإسعاف في حالة حدوث طارئ طبى، أو تعرضهم للخطر، فى النهاية تم التقدم لمسابقة إنتل، وإعلان اختراع ساعة مرضى الزهايمر، من خلال طالبتبن من محافظة الفيوم بمصر ،جمعتهما الدراسة والصداقة لمدة 12 عاما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *