التخطي إلى المحتوى

لقاح كوفي فاكس المصري في أول أيام التجارب السريرية، وذلك حسبما جاء في تصريحات الوزير الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزارة الصحة، في المؤتمر الصحفي الذي أقيم اليوم صباحًا في قاعة المؤتمرات الجديدة في المركز القومي للبحوث، مؤكدّا أنه تقرر بدء التجارب السريرية للقاح كوفي فاكس المضاد لفيروس كورونا المستجد.

كوفي فاكس المصري

منذ بداية انتشار فيروس كورونا المستجد في العالم عكف الباحثين في مركز التميز العلمي التابع للمركز القومي للبحوث، على الدراسة والبحث من أجل إنتاج لقاح مصري خالص ضد فيروس كورونا، خاصة أن نفس المركز له العديد من الإنجازات في عالم التركيبات الدوائية، وأبرز هذه الإنجازات لقاح أنفلونزا الطيور الذي سبق وصنعه الباحثين في المركز.

لحسن الحظ تمكن الباحثين من الوصول إلى تركيبة اللقاح كوفي فاكس، وتم تجربته على العديد من حيوانات التجارب وقد أثبت فاعليته وكذلك أمان استخدامه، خاصة أنه يحتوي على أربع بروتينات للفيروس، وهو ما جعله يعطي كفاءة وفاعلية كبيرة خاصة في تكوين الأجسام المضادة.

التجارب السريرية على اللقاح المصري الجديد

صرح الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية والوقاية، أن المركز أجرى العديد من الأبحاث على عدد من اللقاحات التي تم إنتاجها لتكون مضادة لفيروس كورونا، ولكن كوفي هو اللقاح الوحيد الذي ارتقى للوصول إلى مرحلة التجارب السريرية، والتي سيتم استكمالها الفترة الحالية.

ومن المقرر أن يتم التوقيع مع أحد شركات إنتاج العقاقير الطبية من أجل طرح كوفي فاكس في الأسواق، وذلك بعد أن يأخذ الدواء إجازة هيئة الدواء المصرية، يعتبر هذا الدواء دليل على قدرات الباحث المصري الذي إذا ما توفر له البيئة المناسبة والقدر العلمي والإمكانات سيحقق العديد من الإنجازات، وقد حرص الباحثين على تخليق هذا الدواء الجديد استعدادًا للموجة الخامسة من فيروس كورونا المستجد والتي يتوقع أن تحدث في وقت قريب للغاية، خاصة أن نسب الإصابة حول العالم في تزايد مستمر، وفي مصر أيضًا والتي تسجل مؤسساتها الصحية إصابات يومية تقترب من الألف حالة كل يوم أو تتخطى الألف حالة في بعض الأيام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.