التخطي إلى المحتوى
دعاء المطر والرعد .. استغلوا أوقات المطر فالسماوات مفتوحة والاستجابة قريبة
دعاء المطر والرعد والبرق

دعاء المطر والرعد الأكثر بحثًا على محركات البحث خاصة مع سوء الأحوال الجوية التي تشهدها المحافظات المصرية منذ أمس، والتي يتوقع أن تستمر حتى مساء الغد، وقد شهدت العديد من المحافظات هطول الأمطار بشدة كبيرة، مما أدى إلى تضرر العديد من الشوارع، ويبدو أن المطر والرعد والبرق مستمرين معانا، لذا استغلوا الفرصة وادعوا الله لكي يستجيب لكم فأوقات المطر من أوقات الاستجابة كما نصحنا الرسول عليه الصلاة والسلام.

دعاء المطر والرعد والبرق

يعتبر دعاء ” اللهم صيبًا نافعًا” من أشهر أدعية المطر ويمكنك أن تستكمله بمزيد من الدعاء المريح والمطمئن للنفس؛ اللهم صيبًا نافعًا، اللهم صيبًا هنيئًا، اللهم لا تقتلنا بغضبك، ولا تهلكنا بعذابك، وعافنا قبل ذلك، اللهم إنا نسألك خيرها وخير ما فيها، ونعيذك بشرها وشر ما أرسلت به، اللهم اسقينا سقيا رحمة، ولا سقيا عذاب، ولا بلاء، ولا هدم ولا غرق، اللهم على الظراب، ومنابت الشجر، اللهم حوالينا ولا علينا، اللهم اسقنا غيثًا مغيثَا، مريئًا نافعًا غير ضار” . أدعوا في أوقات المطر فالسماوات مفتوحة ونصحنا الرسول عليه الصلاة والسلام بالإكثار من الدعاء أوقات المطر.

دعاء البرق والرياح والرعد

أما عن دعاء الرعد فلابد أن تردده فور أن تسمع الرعد، لأن ذلك فيه اتباع لسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم” سبحان الذي يسبح الرعد بحمده، والملائكة من خيفته، اللهم حوالينا ولا علينا، اللهم على الآكام والظراب، وبطون الأودية ومنابت الشجر”

أما عن الرياح والغبار والعواصف الشديد فهناك أيضًا دعاء يقال حينها وقد ورد في السنة الشريفة” اللهم إنا نسألك خيرها وخير ما أرسلت فيها، وخير ما أرسلت به، وأعوذ بك من شرها، وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به”، ” اللهم اجعلها رحمة وتجعلها عذابًا، اللهم اجعلها رياحًا، ولا تجعلها ريحًا”، ” اللهم إني أسألك يا من لا تغلظه المسائل و يا من لا يشغله سمع عن سمع يا من لا يبرمه إلحاح الملحين، اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء”، ” اللهم يا لطيف، يا لطيف، يا لطيف ألطف بي بلطفك الخفي، وأعني بقدرتك، اللهم إني أنتظر فرجك، وأرقب لطفك، فالطف بي، ولا تكلني إلى نفسي ولا إلى غيرك، لا إله إلا الله الرحمن الرحيم، وصلى اللهم وسلم على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *