التخطي إلى المحتوى
عاجل .. الأزهر يفرض التكليفات على الطلاب العام 2021 .. تعرف على طبيعة التكليفات
الأزهر يفرض التكليفات على الطلاب

الأزهر يفرض التكليفات على الطلاب من جديد للعام الدراسي 2021، ويعتبر الأمر صادم ومفاجئ بالنسبة للكثيرين، ولكن بالطبع نبع هذا القرار من طبيعة الأزهر المراعية لظروف المجتمع والرائدة دائمًا في اتخاذ القرارات التي تهدف إلى خدمة المجتمع والارتقاء به إلى المراتب الأفضل، ومن هنا جاء هذا القرار ليضع إطار واضح لهذا الهدف.

الأزهر يفرض التكليفات على الطلاب

قرر المجلس الأعلى للأزهر أن يتخذ قراره الجديد -القرار رقم 60- بشأن فرض التكليفات على جميع الطلاب، وذلك من أجل محو أمية أفراد المجتمع على أن يتم الأمر على النحو التالي:

  1. بالنسبة لطلاب الفرقة الأولى، سيتم تكليف كل طالب بمحو أمية عدد أربعة أفراد.
  2. أما بالنسبة لطلاب الفرقة الثانية فسيتم تكليف كل طالب بمحو عدد ثلاثة أفراد.
  3. ولطلاب الفرقة الثالثة سيتم تكليف كل طالب بمحو أمية عدد اثنان من الأفراد.
  4. أخيرًا طلاب الفرقة الرابعة لابد أن يقوموا بمحو أمية فرد واحد فقط.

موعد تطبيق قرار التكليفات

أكد البيان الصادر عن المجلس الأعلى للأزهر أن تطبيق هذا القرار سيكون بداية من العام الدراسي الجاري 2021/ 2022، وأن كل الطلاب مجبرين على الانتهاء من هذه التكليفات، وحصول الطالب على شهادة التخرج النهائية متوقف بالضرورة على القيام بهذه التكليفات، كما أكد البيان أيضًا أن هناك قائمة بالمعايير والشروط الفنية سوف يتم طرحها في أقرب وقت لكي يتضح للطلاب المهام وطبيعة التكليف بشكل أفضل وأكثر وضوحًا.

جديرًا بالذكر أن نظام التكليف كان أحد الأمور الأساسية التي تفرض على الطلاب الجامعيين بكل تخصصاتهم، ولكن هذا النظام للأسف اختفى ولم يعد مفروضًا كما كان في السابق، ولكن النظر في الوضع الراهن والحياة التي يعيشها الكثير من الفئات بالمجتمع تفرض عودة هذا النظام من جديد، بالطبع كل تخصص له تكليفاته المناسبة على حسب حاجة المجتمع والدولة، لذا من الضروري أن يتم التنسيق بين الجامعات وأجهزة الدولة لتوظيف ملايين الخريجين وإسناد التكليفات لهم بما يخدم أهداف الدولة والمجتمع.

التكليفات لن تفيد المجتمع فقط، بل تعتبر مهمة وضرورية أيضًا للطالب، حيث أنها فرصة ممتازة له للقيام بأمور نافعة، كذلك الحصول على الخبرات العملية التي يحتاج إليها في بداية مشواره المهني بعد التخرج، كما لابد للمجتمع ولسوق العمل أن يقدر الطلاب وأن يعطي الأولوية للطلاب الذين انتهوا من أداء التكليفات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *