شهدت قناة المحور بالأمس، تدهور الحالة الصحية للإعلامية بسمة وهبة مقدمة برنامج «90 دقيقة»، الذي يذاع عبر شاشتها، حيث تعرضت لوعكة صحية مفاجئة، أثناء الفاصل الإعلاني لبرنامجها، مما استدعى إلغاء الحلقة وعدم إذاعة ما كان مقرر في الحلقة بسبب غياب “بسمة”، ونقلها لإحدى المستشفيات، وكشف مدير تحرير برنامجها تفاصيل ما حدث لها، قائلاً :«بسمة تعرضت لإغماء وهبوط حاد في الدورة الدموية، أثناء الفاصل الثاني من البرنامج وتم نقلها إلى مستشفى، وخضعت لعدة فحوصات وتبين أنها ذبحة صدرية، وتم نقلها على الفور إلى الرعاية المركزة، وهي حتى الآن ما زالت في العناية».

حالة بسمة وهبه الصحية

سقطت الإعلامية بسمة وهبة مغشيا عليها، أثناء عرضها حلقة جديدة من برنامجها 90 دقيقة، وبالتحديد خلال الفاصل الثاني، وقبل الفاصل كانت “بسمة” تناقش أزمة مطربين الراب والمهرجانات، وموقف الفنان هاني شاكر منها بصفته نقيب الموسيقين، وقد بدا عليها الإنفعال تحديدًا عند حديثها عن ابنتها، والمخاطر التي تهدد الجيل الجديد من الأطفال والشباب، المتأثرين بمثل هؤلاء المطربين ، وكان أخر ما قالته الإعلامية بسمة في هذا الحوار “والله والله أنا قلبي واجعني وأنا بتكلم، أنا بجد تعبانة”.

بعد بلحظات بسيطة، سقطت مغشيا عليها في الفاصل، وتم نقلها لمستشفى دار الفؤاد، وقرر الأطباء هناك حجزها لإجراء بعض الفحوصات، لاشتباههم في إصابتها بذبحة صدرية، وبالفعل في الساعات الأولى من صباح يوم الخميس، تم نقلها لغرفة العناية المركزة بسبب تطورات الحالة الصحية لها، وعدم استقرارها

لذا قامت قناة المحور، بنشر بيان رسمي بالأمس، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، تعلن فيه عن توقف إذاعة حلقة برنامج “90 دقيقة” بسبب تعرض الإعلامية بسمة وهبة لوعكة صحية شديدة أثناء الفاصل، ونقلها على إثرها للمستشفى؛ الأمر الذي جعل مسؤول صفحتها، أمس، يطلب من جميع محبيها الدعاء لها بالشفاء، وأن تمر من تلك المحنة، قائلاً: «بطلب من كل جمهور ومحبي الإعلامية بسمة وهبة الدعاء لها بالشفاء العاجل.. فضلًا وليس أمرًا، حيث نقلت للرعاية المركزة»

أزمات متكررة في حياة الاعلامية بسمة وهبه

يبدو أنها ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها الإعلامية “بسمة” لأزمة صحية مفاجئة، فقد أعلنت العام الماضي 2020 عن إصابتها بمرض نادر لا يوجد له علاج بمصر، وأكدت وقتها أن بقاءها في مصر هو بمثابة موت مؤكد؛ لعدم توفر سبل العلاج لحالتها، وسافرت للندن وقتها، وظهرت في بعض الفيديوهات، وهي تستعد لدخول غرفة العمليات بإحدى المستشفيات، وناشدت كل محبيها بالدعاء لها.

وبعد عودتها أوضحت أنها كانت تعاني مشكلتين في المعدة، ونزيف، فكان من الصعب إجراء الفحوصات والتدخل بالمنظار أو غيره، لكن كان هناك طبيبا انجليزيا استطاع مساعدتها، فتحسنت حالتها، ولم تكن  تلك هي المرة الأولى التي تطلب فيها بسمة من المخرجين الخروج لفاصل، وإيقاف التصوير بسبب معاناتها الصحية، فقد حدث ذلك أكثر من مرة خلال شهر واحد.

ووفق ما قاله مدير برنامجها 90 دقيقة، “بسمة كانت تشعر بضربات قلب سريعة، لذا اضطرنا الخروج بفاصل إعلاني، لكن ساءت حالتها وقمنا باستدعاء طبيب ثم تم نقلها للمشفى بسيارة إسعاف خاصة بمدينة الإنتاج الإعلامي، ووُضعت على جهاز الأوكسجين وتم قياس ضغطها، حتى وصلت للمستشفى، ومازالت حتى الآن بالعناية المركزة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *