التخطي إلى المحتوى

حظر دخول المواطنين للمقار الحكومية بدءًا من الأربعاء القادم، ثلاثة أيام فقط تفصلنا عن تطبيق قرار مجلس الوزراء، والذي سبق وتم اتخاذه من أجل إقناع المواطنين على تلقي اللقاح، وقد سبق وتم اتخاذ قرار بمنع الموظفين من الدخول إلى مقار عملهم وبدأ التطبيق في نصف نوفمبر الجاري، ومن المتوقع أن يبدأ منع الموطنين مع بداية ديسمبر 2021.

حظر دخول المواطنين للمقار الحكومية

قرار صادم ولكنه ضروري في هذه المرحلة التي نعيشها، خاصة مع زيادة أعداد الإصابات من جديد بفيروس كورونا المستجد، وهو ما سبق ودفع الحكومة برئاسة مصطفى مدبولي أن تتخذ قراراتها بشأن اللقاح، والتي بدأت بالفعل في تنفيذها في الخامس عشر من نوفمبر الجاري، حيث تم منع الموظفين من الدخول إلى مقار عملهم إلا في حالة تلقي اللقاح، وها هو ديسمبر على بعد ثلاثة أيام ليتم تطبيق القرار على المواطنين.

أهم الجهات التي سيطبق عليها قرار الحظر:

  1. كل الوحدات التي تعمل تحت الجهاز الإداري للدولة.
  2. الوزارات بكل أنواعها ومكاتب المصالح الحكومية.
  3. الأجهزة الحكومية والوحدات المحلية.
  4. الهيئات العامة والأجهزة التابعة لها.
  5. شركات القطاع العام وقطاع الأعمال.
  6. أخيرًا شركات المساهمة المصرية.

آليات تطبيق قرار الحظر

لن يسمح لأي مواطن بالدخول إلى أي جهة أو مقر حكومي، سواء للعمل أو كجمهور يتلقى الخدمات إلا بعد إبراز بطاقة تلقي جرعتي اللقاح، والتي سبق وحصل عليها من مراكز التطعيم وتلقي اللقاحات المنتشرة على مستوى الجمهورية، ولابد أن تكون الشهادة معتمدة ومختومة بختم الوحدة الصحية.

أما بالنسبة للموظفين ففي حالة رفض الموظف أو المواطن تلقي اللقاح، فيجب أن يبرز فحص بي سي أر حديث لم يمر عليه أكثر من 3 أيام، بنتيجة سلبية تثبت خلوه من الإصابات.

جديرًا بالذكر أن وزارة الصحة المصرية سوف تفتح باب التسجيل للجرعة الثالثة لتلقي لقاح الكورونا مع بداية ديسمبر2021، وذلك لعدد من الفئات المحدودة أبرزها كبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة، ومن مر على موعد الجرعة الثانية لهم ستة أشهر، وبالطبع هذه الجرعة اختيارية وتستهدف أربعة ملايين ومئة وخمسين ألف مواطن فقط، لذا إن كنت من الفئات المستهدفة أو كنت لم تتلقى اللقاح بعد فهذا هو الوقت المناسب للتسجيل وحماية نفسك والآخرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.