يناقش مجلس النواب غدا مشروع قانون جديد يخص “امتحان لغة عربية للقبول في الوظائف الحكومية”، المشروع مقدم من النائبتين سولاف درويش “وكيل لجنة القوى العاملة” والنائبة منى عمر”عضو بلجنة الإعلام والثقافة والآثار“، ويهدف مشروع القرار للنهوض باللغة العربية، وتعزيزها والحفاظ على الهوية العربية بالمصالح الحكومية، فهي لغة البلاد الرسمية.

امتحان لغة عربية للقبول في الوظائف الحكومية

أكدت النائبتين بمجلس النواب أن اللغة العربية هي لغة مصر الرسمية والوحيدة، ولا يجب استخدام لغة أخرى في أي مخاطبات رسمية أو بيانات أو مكاتبات، ولا يجب تحرير أي مواد بغير اللغة العربية، وإذا كانت بلغة أجنبية يجب أن يتم ترجمتها للغة العربية وإرفاق ذلك بالمستندات والأوراق، ويشترط في الوظائف الحكومية اجتياز امتحان اللغة العربية

قانون النهوض باللغة العربية

مشروع القانون الذي سيتم طرحه على مجلس النواب، ينص على وجوب كتابة العلامات التجارية باللغة العربية، وإذا لم تسجل باللغة العربية سيمنع تسجيلها، وبالنسبة للتوظيف الحكومي، يجب أن يكون المتقدم قد اجتاز امتحان اللغة العربية، ويكون هذا شرط أساسي للتوظيف، كما يمنع توظيف من لا يحمل شهادة اجتياز امتحان اللغة العربية، مع إلزام القنوات التابعة للدولة بأن تنتج كارتون باللغة العربية الفصحى، في حالة مخالفة ذلك يتم إيقاف القناة لمدة عام ولا يزيد الإيقاف عن عامين.

امتحان لغة عربية للقبول في الوظائف الحكومية
امتحان لغة عربية للقبول في الوظائف الحكومية

ما هي عقوبات قانون اللغة العربية ؟

  • القانون الجديد الخاص بـ “حماية اللغة العربية”  يلزم شركات النقل بأن تضع الأسماء باللغة العربية على منتجاتها، وفي حالة مخالفة ذلك، يفرض عليها غرامات ولا تقل الغرامات عن 10 آلاف جنيه ولا تزيد عن 50 ألف جنيه.
  • كما يجب تحرير كل الأوراق النقدية، وأيضا السبائك والطوابع وكل الشهادات العلمية أو المعادلة باللغة العربية، و يكون لمجمع اللغة العربية دور أساسي ورقابي على كل المؤسسات بالدولة.
  • والقانون الجديد يلزم الشركات والمصانع المصرية، وأيضا المشتركة بوضع الأسماء باللغة العربية على كل منتجاتها، وإذا تمت المخالفة  سيتم فرض غرامة 10 آلاف جنيه مصري ولا تزيد عن 50 ألف جنيه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *