أعلنت الوزارة أنه يجب تسجيل لقاح كورونا مصر في ضوء انتشار الوباء المستجد بجميع أنحاء العالم لجأ العديد من الباحثين والخبراء والشركات المتخصصة للحصول علي لقاح آمن يكن معينا ومحاربا وفعال في مواجهة تلك الفيروس، وقد أثبتت جمهورية مصر العربية كونها أول الدول التي تقوم بتوفير ومراعاة الضوابط بأكملها التي أعلنت عنها منظمة الصحة العالمية، لقد افتتحت وزارة الصحة والسكان رسميا الموقع الإلكتروني المخصص للحصول علي لقاح فيروس كورونا الجديد، وعند فتح الموقع والدخول إليه يضع الموقع ثلاث أيقونات من الفئات المستحقة لتلقي اللقاح وذات الأولوية علي أن يتم الدخول ضمن الفئات المستهدفة وتسجيل البيانات.

خطوات تسجيل لقاح كورونا مصر

تسجيل لقاح كورونا مصر عبر موقع وزارة الصحة والسكان الخطوات التالية:

  1. الدخول على الموقع الرسمي لتسجيل لقاح كورونا.
  2. تحديد الفئة العمرية.
  3. إدخال البيانات الأساسية.
  4. الإجابة عن سؤال هل تعاني من أمراض مزمنة، في حالة وجود أي مرض أضغط نعم وإرفاق الصورة مع التقارير والشهادات التي تثبت وجود مرض مزمن.
  5. كتابة الوظيفة، ثم كتابة رقم المحمول، ثم كتابة البريد الإلكتروني، والتأكد من صحة البيانات ثم اضغط علي استكمال، وسوف يتم حصولك علي كود مكون من 20 رقما ورسالة نصية بها عنوان المركز لتلقي اللقاح.

الفئات الأكثر تأثرًا بالإصابة فور حدوثها

يجب تسجيل لقاح كورونا مصر للفئات الأكثر تأثرا بالإصابة، وهم:

  • المصابين بالأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض الضغط وأمراض الصدر المزمنة، مرضي الفشل الكلوي.
  •  المرضي أصحاب ضعف المناعة سواء بسبب أمراض أو أدوية.
  • مرضي السرطان، والأورام الخبيثة.

كيفية عمل اللقاح

في لحظة اختراق الفيروس الجديد لجسم الإنسان فيقوم الجسم علي الفور بتكوين أجسام مضادة خاصة بنوع الفيروس فيقضي عليه، كما توجد العديد من التقنيات التي تستخدم لكي تنتج اللقاحات في جميع أنحاء العالم وهما نوعين تقليدي وحديثي وهم:

  1. اللقاحات المعطلة من أمثلتها (لقاح السولك الخاص بشلل الأطفال، لقاح السعار، ولقاح الإنفلونزا الموسمية).
  2. النوع الثاني اللقاحات الحية المضعفة ومن أمثلتها (لقاح شلل الأطفال الفموي سابين، لقاح الحكي الصفراء، ولقاحات الحصبة).

فيروس كورونا استهدف العديد من الفئات وقد دمر العديد من الأشخاص أصحاب الأمراض المزمنة وغيرها من كبار السن وقد تم الحصول علي اللقاح الخاص بتلك الوباء للتغلب علي الخطر منه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *