الخلطة السحرية لعلاج البرد أحد الصيحات الجديدة التي لا ندري من الذي ابتكرها، وكيف أقنع الناس باستخدامها، وبأنها قد تحقق جدوى في علاج نزلات البرد، كل يوم شائعة جديدة للإضرار بصحة المصريين، وللأسف تجد من ينجرف خلفها ويجربها، وها هي الخلطة السحرية لعلاج البرد تنضم لمئات الشائعات الأخرى، ولكن للأسف إن قمت باستخدامها فأنت تعرض نفسك للعديد من المخاطر التي أنت في غنى عنها.

الخلطة السحرية لعلاج البرد

الخلطة السحرية لعلاج البرد صيحة جديدة في عالم الدواء، ولكن للأسف قد تكون صيحة مضرة، فحسب بيان أصدرته وزارة الصحة، حذرت فيه من استخدام الخلطة السحرية لعلاج البرد، والتي تتكون من خليط من المضاد الحيوي والكورتيزون وأخيرًا مسكن الألم، وأكدت الصحة أن هذه الخلطة أو الحقنة التي تستخدم في علاج نزلات البرد هي مضرة بالصحة ولا يجوز استخدامها، وأوضحت الوزارة أن الخطر يكمن في مكوناتها، حيث تتكون من المضاد الحيوي، والمضادات الحيوية لا تستخدم في علاج الأنفلونزا والبرد، وذلك لأنها عبارة عن عدوى فيروسية، ولكن المضاد الحيوي يستخدم في علاج العدوى البكتيرية، وأثبتت التجارب أنا الإفراط في تناول واستخدام المضادات الحيوية يكسب الجسم القدرة على مقاومتها وبالتالي تتحول من علاج إلى سائل لا نفع له لجسم الإنسان.

المكون الثاني لهذه الحقنة هو الكورتيزون والذي يستخدم في الأساس لتثبيط المناعة، ويوصف لأصحاب الخلل في جهاز المناعة مثل مرضى الثعلبة،وبالتالي الإفراط في استخدامه يضر بجهاز المناعة، كما أنه يؤدي إلى العديد من المشكلات لمرضى السكر أو ضغط الدماء، وزيادة استخدام الكورتيزون بشكل منتظم قد يؤدي إلى زيادة الوزن بشكل ملحوظ. أما أخر مكون فهو المسكنات وخافض الحرارة فأيضًا لا ينصح أبدًا بكثرة استخدامها وذلك لأن لهم تأثير شديد السوء على الكبد والكلى والقلب وكذلك مرضى السكر والربو، وقد يؤدي الإفراط في تناولهم إلى الإصابة بقرحة المعدة واختلال في وظائف الكلى.

برد أم كورونا

منذ بداية أزمة فيروس كورونا المستجد ويتعامل 90% من الأطباء مع حالات البرد والأنفلونزا على أنها حالات قد تكون كورونا، وذلك لأن أغلب أعراض الكورونا تتشابه مع نزلات البرد، وبالتالي إن حدث ووجدت أنك تعاني من أي أعراض البرد يجب أن تتوجه إلى الطبيب وهو سيصف لك الدواء المناسب، ولا تسرع إلى أقرب صيدلية لتحصل منهم على دواء قد يضرك أكثر كثيرًا مما سينفعك، ودمتم سالمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.