التخطي إلى المحتوى
رد صادم من الاتحاد الافريقي حول إمكانية الغاء كأس أمم إفريقيا 2021
أنباء عن إمكانية الغاء كأس أمم إفريقيا

يعيش الاتحاد الإفريقي لكرة القدم فترة صعبة نتيجة ضغوط المتزايدة لـ الغاء كأس أمم إفريقيا  2021، واصطدم الاتحاد الإفريقي في الأيام الماضية بالاتحاد الدولي لكرة القدم بعدما أعلن الأخير عن مواعيد بطولة كأس العالم للأندية 2021 والتي تزامنت مع الأسبوع الأخير من كأس الأمم مما جعل النادي الأهلي أمام خطر خسارة العديد من لاعبي الفريق الأول لكرة القدم، وزادت الضغوط بالخطاب الذي وصل إلى الكاف اليوم من قبل رابطة الأندية الأوروبية والذي تطالب فيه بتأجيل البطولة.

تقارير تكشف إمكانية الغاء كأس أمم إفريقيا 2021

وكشفت إذاعة “مونت كارلو” الفرنسية مساء اليوم الأربعاء إمكانية الغاء كأس أمم إفريقيا 2021 وعدم إقامتها بعد خطاب رابطة الأندية الأوروبية والتي طالبت فيه بتأجيل البطولة،  وبررت رابطة طلباتها بجائحة فيروس كورونا المنتشرة في العالم في الوقت الحالي، كما استدلت باللاعبين الذين عادوا بإصابات في التوقفات الدولية السابقة وفترة الحجر صحي والتي ستحرم الأندية من لاعبيها لفترة طويلة، ومن الصعب إقامة البطولة في الصيف للظروف الجوية لدولة الكاميرون وكذلك من الصعب إقامته في نفس الموعد العام المقبل للعب بطولة كأس العالم 2022 ومن بعده سيكون الدور على كوت ديفوار لتنظيم البطولة عام 2023.

رد الاتحاد الإفريقي على اخبار الغاء كأس أمم إفريقيا 2021

ولم يعير الاتحاد الإفريقي الأخبار الأخيرة عن الغاء كأس أمم إفريقيا اهتمامًا حيث أعلن في بيان رسمي عن إقامة البطولة في موعدها في دولة الكاميرون كما أعلن كذلك عن قائمة الحكام المستدعاة للمشاركة في البطولة في شهر يناير المقبل، ومن جانب آخر أعلنت شبكة قنوات “سكاي سبورت” الإنجليزية عن بثها لمباريات كأس الأمم على قنواتها والتي ستشهد تواجد عددًا من نجوم الدوري الإنجليزي، وعلق جاري هيوز مدير كرة القدم في شبكة القنوات الإنجليزية قائلًا: “أنها أخبار رائعة لعشاق كرة القدم والذي يريدون رؤية مباريات نجوم الدوري مثل صلاح وماني ومحرز”.

وتشير التقارير إلى وجود اجتماع في مطلع الأسبوع المقبل سيجمع بين مسؤولي الكاف وإنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم على هامش نهائي البطولة العربية لبحث الملفات الحالية وأزمة تضارب المواعيد وخطاب الأندية الأوروبية.

بيان الاتحاد الإفريقي
بيان الاتحاد الإفريقي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *