حقيقة إنشاء مدرسة باسم حسن البنا حيث انتشر مؤخرًا على صفحات التواصل الاجتماعي صورة مدرسة يطلق عليها “حسن البنا” بقرية ديرب نجم محافظة الشرقية مع اتهام الدولة المصرية بتكريم الذي قام بتأسيس جماعة الإخوان المسلمين الإرهابي “حسن البنا”، وخرج وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق يوضح حقيقة هذا الأمر عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي الشهير فيس بوك.

حقيقة إنشاء مدرسة باسم حسن البنا

قام وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور “طارق شوقي” بالتعليق على ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي حول تسمية مدرسة باسم حسن البنا رئيس جماعة الإخوان المسلمين المحظورة بمحافظة الشرقية، وقد قال طارق شوقي عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك نفى جميع الاتهامات التي يتداولها الأشخاص، وقال إن هذه الاسم نتيجة تشابه الأسماء وليس له علاقة بحسن البنا قائد الإخوان المسلمين ومؤسسها كما يدعي البعض حول تكريم هذا الإرهابي قائلًا “هذا تشابه أسماء وليس تكريما لمؤسس الإخوان”.

مدرسة باسم حسن البنا

تصريحات وزير التعليم

كذلك صرح طارق شوقي حول إنشاء مدرسة باسم حسن البنا أن الشخص الذي تبرع بهذه الأرض التي تقام عليها المدرسة مواطن عادي واسمه «حسن ﻣﺤﻤﻮﺩ علي البنا»، وقد طلب أن يتم وضع اسمه على المدرسة مقابل تقديمه للأرض منذ مدة طويلة تحديدًا عام ٢٠٠٢ منذ عشرون عامًا.

كما أن كل هذه الفترة لم يحدث أي كلام عن وجود مدرسة باسم حسن البنا رغم تغيير الوزراء عام بعد الآخر لكن ما يحدث الآن ما هو إلا تشهير بالدولة ومؤسساتها، ويزداد الوضع سوءًا كما أن هذا يعتبر تنمر على كل شيء، وقال الوزير إن الدولة ليست في غيبوبة كما ردد البعض.

مدرسة باسم حسن البنا
مدرسة باسم حسن البنا

 

وانما يزداد مستوى التشهير والادعاءات، وقال «وما نزال نرد ونوضح احتراما للمواطن المصري الذي أرهقته الشائعات واختلط عليه الأمر» وقد تم التحدث إلى المحافظ والإدارة التعليمية، والشخص المتبرع بقطعة الأرض، وتم تغيير الاسم إلى “حسن محمود البنا “حتى يصمت المتنمرين على السوشيال ميديا ومقدمي بعض البرامج الإعلامية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.