اليوم  الإثنين 20-12-22021 تمت محاكمة حنين حسام ومودة الأدهم، وثلاثة أخرين بمحكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس، في القضية المشهورة باسم “الاتجار بالبشر“، وانعقدت المحاكمة برئاسة المستشار محمد أحمد الجندي، وظهرت حنين حسام بزي السجن الأبيض وهي تلبس الكمامة، وانهارت بالبكاء أثناء حديثها بالمحكمة وهي تقول:

أنا مبلبسش عريان زى مودة الأدهم، أنا قولت عايزة شباب وبنات، بدون أي ألفاظ خارجة، أنا مستقبلي بيضيع وأنا هنا قاعدة في مستنقع، ارحموني”

محاكمة حنين حسام

كانت محكمة الجنايات قد قضت بحكم غيابى على حسام حنين بالسجن المشدد 10 سنوات، وأيضا بالحكم  المشدد على مودة الأدهم 6 سنوات هي وثلاث فتيات أخريات، وفي يوم 27 يناير 2021 كان قد تم إخلاء سبيل المتهمة حنين حسام بكفالة 5 ألاف جنية مصري، ثم تم استكمال المحاكمة بعد ذلك واستكملت التحقيات بأن هؤلاء الفتيات يظهروا عبر البث مباشر، لإنشاء صداقات مع متابعيهم مستغلين فترات الحظر الأولى لكورونا، وذلك مقابل حصولهم على أجر ويزيد بزيادة متابعيهم.

ومن هنا تمت إحالتهم للمحاكمة والتحقيق بتهمة الاتجار بالبشر، حيث أنها تعاملت مع أشخاص مجني عليهن وهم طفلتين “م. س” و”ح. و” لم يتجاوز عمرهم الـ ـ18 عام، بزعم توفير فرص عمل لهم عبر “تطبيق لايكي” واغراءهم بالمال بطريقة خفية، مع دعوات للتحريض على الفسق والدعارة

وقامت المتهمة حنين حسام بدعوتهم  “على مجموعة سمتها لايكى الهرم” بهدف لقائهم بشباب بمحادثة مرئية، وفي الاتهامات أكدت التحقيقات أن المتهمة قد استغلت الطفلتين استغلال تجاري، حيث سهلت لهم الانضمام لمجموعات مخلة بالآداب، وإنشاء مقاطع فيديو للفتيات وتحقيق أرباح من خلال ذلك.

محاكمة مودة الأدهم

في نفس السياق، قد قامت المتهمة مودة الأدهم بإتيان نفس الفعل، واستخدمت طفلة تسمى “ح. س” وتشتهر ب “ساندي، وطفل  “ي. م” بعمر 18 عام الثامنة وتصوير مقاطع فيديو معها، واستغلالهم لتحقيق أرباح دون علمهم بهذا الاستغلال.

محاكمة مودة الأدهم
محاكمة مودة الأدهم

قضت محكمة الجنايات وزارة العدل، بمعاقبة المتهمة حنين حسام غيابي بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات، وأيضا معاقبة المتهمين مودة الأدهم ومحمد علاء، وأحمد صلاح ومحمد عبد الحميد، بالسجن المشدد 6 سنوات، وتوقيع غرامة تقدر بـ 200 ألف جنيه على كل منهم واتهامهم جميعا بتهمة الإتجار بالبشر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *