التخطي إلى المحتوى
ترند ممكن تربطلي الكوتشي ؟ ليه مفكيش ايد؟ يشعل مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية
ترند ممكن تربطلي الكوتشي

حقق ترند ممكن تربطلي الكوتشي أعلى مشاهدات خلال الساعات الماضية، وأصبح من أكثر الترندات بحثا وتصدرا على جوجل، ومواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك، وتويتر، خاصة أن يحمل الطابع الإنساني ممزوجا بالكوميديا، فهو يبدو في ظاهره مجرد مزحة لكنه يحمل بمضمونه تجربة إجتماعية خاصة، كان الغرض منها تقديم المساعدة للغير، وهنا عبر بوابة مولانا سنتعرف على قصة الترند وسبب نجاحه وانتشاره.

قصة ترند ممكن تربطلي الكوتشي

بدأت قصة ترند ممكن تربطلي الكوتشي من روسيا عندما أدعى شاب يعيش هناك أنه يعاني من بتر في ذراعه، وكان يقوم بإيقاف الفتيات في الشارع، لمساعدته وإعادة ربط حذائه مجددا لأنه لا يستطيع فعل ذلك بمفرده، وكان الشاب يطلب ربط حذائه مقابل مبلغ مالي يقدر بـ 20 ألف روبل، أي ما يعادل 1000 دولار، لأول فتاة تقبل بمساعدته وعقد رباط حذائه، وكان الشاب يفاجئ الفتاة قبل أن يقوم بدفع المبلغ، بإخراج ذراعه من بين ملابسه، ويقوم بربط الحذاء بنفسه ويصافحها، فتتفاجئ الفتاة وترحل في اندهاش.

فيديوهات ممكن تربطلي الكوتشي

جدير بالذكر أن فيديوهات ممكن تربطلي الكوتشي؟ ليه مافيكيش ايد حققت نسب مشاهدة عالية جدا، عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، وقام العديد من الشباب والفتيات بمحاكاته بطريقة ساخرة، مع أداء الرقصة الشهيرة لصاحب الترند الأصلي، والتي ميزته وجعلت منه ترند في فترة قصيرة.

حيث ظهرت فتاة في أحد الفيديوهات، تطلب من شاب أن يربط لها حذائها، فيمد يده لضربها على ذراعها، وهو يقول: ليه مافيكيش إيد؟،ليتفاجئ الشاب أن ذراعها مبتور، فيُصدم ويبدأ في أداء الحركة الراقصة التي تسببت في شهرة صاحب ترند ممكن تربطلي الكوتشي الروسي، وبعد ذلك تخرج الفتاة يدها بشكل طبيعي من ملابسها، ويبدو أنها كانت تمثل عليه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *