الدعاء المستجاب للاستخارة الذي يتساءل عنه الكثيرين ويتم البحث عنه بكثرة على محركات البحث نظرًا لأهمية الدعاء المستجاب للاستخارة الذي له فوائد عظيمة قبل القيام بأي خطوة في الحياة كما يرتبط دعاء الاستخارة بصلاة الاستخارة التي لها أوقات معينة ومن الممكن أن تقول هذا الدعاء في أي وقت من اليوم.

الدعاء المستجاب للاستخارة
الدعاء المستجاب للاستخارة

الدعاء المستجاب للاستخارة

الدعاء المستجاب للاستخارة من الأدعية العظيمة التي يجب على كل مسلم التعرف عليها كما أنه من الممكن قوله في أي وقت لكن من المستحب قوله بعد أداء صلاة الاستخارة كما أوضحت لنا علماء الأزهر الشريف ودار الإفتاء وكما ورد عن الرسول سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام القدوة الحسنة التي يجب علينا السير على سنته المشرفة واتباعها وجاء الدعاء المستجاب للاستخارة كالتالي:

روي جابر رضي الله عن رسول الله أنه قال:

«إذا همَّ أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل: اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ.. اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (اذكر حاجتك) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي؛ فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ.. اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (اذكر حاجتك) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ».

كيفية أداء صلاة الاستخارة

يرغب كل من يخطو على عمل جديد او زواج أو سفر أو غيره من أمور الدنيا في الحصول على المشورة والدليل من الله سبحانه وتعالي لذلك تجدهم يبحثون عن الدعاء المستجاب للاستخارة وطريقة أداء صلاة الاستخارة التي عمنا أيها الرسول الكريم والتي يتم أداؤها كالتالي:

  • في البداية يجب استحضار النية في طلب المشورة من الله واليقين والثقة بالله.
  • ثم يتم أداء ركعتين في الركعة الأولى يتم قول الفاتحة ثم الكافرون وفي الركعة الثانية يتم قول الفاتحة ثم سورة الإخلاص.
  • في النهاية بعد التشهد والتسليم يتم رفع الأيدي واستحضار النية من الله وشكره على نعمه والصلاة على محمد ثم قول الدعاء المستجاب للاستخارة.

اوقات مستحبة لأداء الاستخارة

من الأوقات المحببة لأداء هذه الصلاة هو الوقت الأخير من الليل قبل موعد صلاة الفجر، وهو الوقت الذي ينزل فيه الله سبحانه وتعالي ويقول هل من له حاجة استجيبها له كما روي عن رسول الله عن أبي هريرة حيث قال رسولنا الكريم:

«يَنْزِلُ رَبُّنَا تَبَارَكَ وَتَعَالَى كُلَّ لَيْلَةٍ إِلَى السَّمَاءِ الدُّنْيَا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ يَقُولُ: مَنْ يَدْعُونِي فَأَسْتَجِيبَ لَهُ، مَنْ يَسْأَلُنِي فَأُعْطِيَهُ، مَنْ يَسْتَغْفِرُنِي فَأَغْفِرَ لَهُ» رواه البخاري (1145)، ومسلم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.