عندما يحين موعد مسابقة وزارة التربية والتعليم يتهافت الخريجين والمهتمين بالالتحاق بالوظائف التابعة لوزارة التربية والتعليم في المدارس المختلفة حول مصر، لما يحمله العمل الحكومي من مميزات تضمن أوضاع معيشية أفضل، لذلك عبر هذا المقال نستعرض معا أهم ما ورد بشأن التقديم في مسابقة وزارة التربية والتعليم 2022 والتخصصات المطلوبة.

التقديم في مسابقة وزارة التربية والتعليم 2022
التقديم في مسابقة وزارة التربية والتعليم 2022

أهداف مسابقة وزارة التربية والتعليم

تعمل مسابقة وزارة التربية والتعليم على حل أزمة ملف عجز المعلمين، والتي يتم المضي نحو إنهائها على قدم وساق بالتنسيق مع القائمين على ملف التعليم والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة ووزارة المالية، وذلك من أجل تعيين معلمين جدد في المراحل التعليمية التي تعاني من نقص في هيئة التدريس منذ عدة سنوات مضت، بحسب ما قاله الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم في بيان له، قائلا أن المعلمين الجدد سوف يتسلمون العمل بدءا من أول العام الدراسي الجديد 2022-2023.

شروط التعيين في مسابقة وزارة التربية والتعليم

  • أن يتميز المتقدم بالكفاءة في ممارسة العملية التعليمية.
  • أن يكون على علم بالتطورات التكنولوجية الراهنة.
  • أن يكون ذو قدرة على تنفيذ استراتيجيات تعلم مبتكرة.
  • أن يكون مدرك لاختلاف دور المعلم في منظومة التعليم الجديدة من مجرد ملقن إلى ميسر.
  • النجاح في باقة الاختبارات التي سيتم عقدها.

التخصصات المطلوبة لمسابقة وزارة التربية والتعليم

أكد طارق شوقي أن أكثر المراحل التعليمية احتياجا لمعلمين هي المراحل الأولى المتمثلة في مرحلة رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية، موضحاً أن تلك المراحل هي الأهم في حياة الطالب قبل الجامعي لأنها تشكل مهارات ومعارف مختلفة وجديدة لديه وتعلمه كيفية التعامل مع الحياة والمجتمع المحيط، مشددا أن مختلف المواد الدراسية بها عجز وهو ما تسعى الوزارة لسده، مما يعني أن تخصصات التعليم الأساسي باكملها مطلوبة.

الكفاءة هي المعيار لا الواسطة والمحسوبية

قال وزير التربية والتعليم مؤكداً أن الوزارة تسعى بخطوات حثيثة على حل الأزمة بالتنسيق مع الجهات المختصة، لافتا النظر إلى أنه لا يوجد أي مجال للواسطة والمحسوبية في تلك المسابقة لأنها تعتمد فقط على المهارة والقدرة على تحقيق تعليم جيد لجميع الطلاب.

يذكر أن وزارة التربية والتعليم، وجهت جميع المديريات التعليمية بفتح باب التطوع والعمل بنظام الحطة مع بداية العام الدراسي الحالي، من أجل سد العجز في المعلمين والاهتمام بتوفير تعليم على مستوى لمختلف الطلاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.