التخطي إلى المحتوى
تفاصيل أول عملية لزراعة قلب خنزير في جسم إنسان
عملية لزراعة قلب خنزير

أعلن الأطباء في الولايات المتحدة الأمريكية عن نجاح أول عملية لزراعة قلب خنزير في جسم إنسان، لإنقاذ حياة المريض ديفيد بينيت البالغ من العمر 57 عامًا، والذي يعاني من مرض عضال في القلب، وكانت العملية بمثابة مخاطرة كبيرة تعددت فيها الاحتمالات، أما أن تنجح العملية وينجو المريض ويعيش بقلب الخنزير المعدل وراثيًا، وتصبح تلك طفرة علمية في مجال زراعة القلب أو يموت المريض دون أمل في الشفاء،وقد حصل الأطباء في المركز الطبي بجامعة ماريلاند على إعفاء من الجهة الطبية المشرفة على العملية، والذي يثبت أن بينت كان سيموت لولا إجراء العملية بسبب مرضه الخطير.

زراعة قلب خنزير في جسم انسان
زراعة قلب خنزير في جسم انسان

جراحون يجرون عملية لزراعة قلب خنزير في جسم انسان

كان إجراء عملية لزراعة قلب خنزير في جسم انسان، هو الفرصة الوحيدة لديفيد بينيت للبقاء على قيد الحياة، وكان القرار صعبًا جدا، والمخاطرة كبيرة ولكن ديفيد بينيت قال قبل إجراء عملية الجراحة: “إما أموت وإما أن أجري عملية الزرع هذه، أعلم أنها قد تنجح أو تفشل لكنها خياري الأخير”.

وتعتبر عملية زراعة قلب الخنزير للانسان بمثابة تتويج للفريق الطبي الذي أجرى سنوات طويلة من البحث والتجربة، قد تغير العالم بأكمله في مجال زراعة الأعضاء البشرية، وجاء على لسان الجراح الكبير بارتلي غريفيث إن تلك الجراحة ستقرب العالم خطوة واحدة من حل أزمة نقص الأعضاء.

أول مريض يجري عملية زراعة قلب خنزير
أول مريض يجري عملية زراعة قلب خنزير

زراعة قلب الخنزير للانسان

أكدت وكالة الأنباء الفرنسية أن الخنزير المستخدم في عملية الزراعة عدل وراثيًا لكي يلاءم جسم الإنسان، من خلال استبعاد الجينات التي قد يرفضها جسد المريض، حتى يستطيع العضو الجديد الاندماج مع الأعضاء البشرية.

فيما قالت الدكتورة كريستين لاو رئيس قسم الجراحة في الطب بجامعة ميرلاند لـ قناة بي بي سي: أن الناس يموتون وهم على قائمة انتظار الأعضاء، وإذا تم استخدام الخنزير المعدل وراثيا لن يضطروا للانتظار أو السفر ليلا لزراعة الأعضاء.

ويدرس الأطباء منذ فترة، إمكانية استخدام أعضاء الحيوانات، في الزراعة لتلبية الطلب وانقاذ المرضى، كما أن استخدام صمامات قلب الخنزير أمر شائع بالفعل، ففي أكتوبر/تشرين الأول 2021، أعلن بعض أطباء الجراحة في نيويورك، أنهم نجحوا في زراعة كلية خنزير في جسم إنسان، وكان المتلقي في تلك التجربة ميتاً دماغياً، ولم يكن هناك أمل في شفائه، ومع نجاح أول عملية لزراعة قلب خنزير لانسان، ستحدث طفرة كبيرة في عالم الجراحة ونقص الأعضاء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *