التخطي إلى المحتوى

مجموعة بوتيك التي أطلقها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز الفاخرة ، والتي هدفها الرئيسي هو العمل على إحياء التراث الوطني الأصيل في المملكة العربية السعودية عن طريق مزج جميع القيم الثقافية والتراثية بالقيم العصرية، والجدير بالذكر أن ولي العهد السعودي هو نائب رئيس مجلس الوزراء السعودي بالإضافة لكونه رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، وهو يعتبر رئيساً لصندوق الاستثمارات العامة في المملكة.

تفاصيل إطلاق مجموعة بوتيك للضيافة

ضجت مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي  في المملكة العربية السعودية المحلية والعالمية بالإضافة لمواقع محركات البحث بتفاصيل خبر المشروع الكبير الذي تم إصداره من قبل الأمير ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، وتكلمت وسائل الإعلام المحلية في المملكة والخليج العربي والشرق الأوسط عامةً عن هذا المشروع مجموعة بوتيك” الذي سيتم فيه تطوير وإدارة وتشغيل سلسة من ثلاث قصور تاريخية وثقافية في المملكة، حيث سيتم العمل بجهد كبير على تطوير هذه القصور وخلط القيم الثقافية بما هو عصري بتحويلها إلى فنادق فائقة الفخامة على حد التعبير في البيان الصادر، حيث سيصب هذا العمل على إحياء كافة معالم الأصالة في التراث الوطني بحيث تصبح هذه الفنادق تقدم تجربة ضيافة استثنائية وفاخرة للزوار لديها.

مجموعة بوتيك
مجموعة بوتيك

تحويل عدد من القصور إلى بوتيك فاخرة

حسب قرار الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز أنه سيتم العمل في هذه المجموعة من الفنادق بالتعاون بين القطاع العام والقطاع الخاص وذلك عدة مراحل، حيث ستكون مجموعة بوتيك مؤلفة من أول  مرحلة على قصر الحمراء الموجود في مدينة جدة السعودية والذي سيتم تكوينه بحيث يضم 77 غرفة مكونة من 33 غرفة منهم جناح فاخر، و 44 فيلا فاخرة، وستكون ثاني  مرحلة على قصر طويق الموجود في مدينة الرياض السعودية والذي سيتم تكوينه بحيث يضم 96 غرفة مكونة من 40 غرفة منهم جناح فاخر، و 56 فيلا فاخرة، وستكون ثالث  مرحلة على القصر الأحمر الموجود في مدينة الرياض السعودية والذي سيتم تكوينه بحيث يضم 71 غرفة مكونة من 46 غرفة منهم جناح فاخر، و 25 غرفة ضيافة فاخرة، سيعمل مشروع مجموعة بوتيك على تنمية الاقتصاد المحلي، من خلال تقديم الكثير من الخيارات للمطاعم العالمية، وتوفير أحدث أماكن الاسترخاء.

مجموعة بوتيك
مجموعة بوتيك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.