التخطي إلى المحتوى

الرئيس الجزائري يزور مصر اليوم، وتأتي الزيارة في إطار توطيد العلاقات بين البلدين ومناقشة العديد من القضايا الإقليمية والدولية المتعلقة بالشرق الأوسط، حيث يقوم الرئيس عبد المجيد تبون بزيارة عمل وأخوة إلى جمهورية مصر العربية، وسبق الزيارة اليوم زيارة وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، حيث التقى الأمين العام لجامعة الدول العربية لبحث استعدادات الجزائر لاستضافة القمة العربية خلال هذا العام، وترتبط مصر والجزائر بالعديد من المصالح المشتركة الثقافية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.

الرئيس الجزائري يزور مصر اليوم

وفي سياق العلاقات السياسية بين مصر والجزائر، ترتبط مصر والجزائر بعلاقات سياسية قوية للغاية، حيث ساندت مصر الجزائر في ثورة الجزائر ضد الاستعمار الفرنسي في عام 1954، وبعدها تعرض مصر للعدوان الثلاثي، وبالرغم من ذلك فقد ساندت مصر الجزائر حتى حصلت على استقلالها التام، وقد استقبل الشعب الجزائري الرئيس عبد الناصر في الجزائر استقبال المنتصرين، وبعد هزيمة 67 ساند ودعم الرئيس الجزائري هواري بومدين مصر ماديا و سياسيا وحتى حرب 73 حيث شاركت فيها قوات جزائرية.

وقد طلب الرئيس الجزائري بومدين من روسيا (الاتحاد السوفيتي سابقا) عام ١٩٧٣ شراء أسلحة من أجل إرسالها إلى مصر، وفوجىء بطلبهم مبالغ طائلة، فأعطاهم الرئيس الجزائري شيك على بياض لكي يكتبوا المبلغ الذي يرغبون فيه، وبالفعل تم شراء طائرات وأسلحة وتم إرسالها إلى مصر، ولد شاركت الجزائر مع مصر في حرب أكتوبر بفيلق مدرع مكون من ٢١١٥ جندي و ٨١٢ صف ضباط و٩٦ والعديد من المجنزرات و ٥٠ طائرة من طراز ميج ٢١ وطراز ميج ١٧وسوخوي ٧.

أول زيارة خارجية للسيسي

لقد اختار الرئيس السيسي زيارة الجزائر لتكون هي زيارته الدولية الأولى بعد فوزه في الانتخابات، وهذا يوضح قوة العلاقات الدولية بين البلدين، وفيما يخص متابعة القضايا الدولية، تعاونت مصر مع الجزائر في الفترة الأخيرة من أجل حل الأزمة الليبية، فالأمن القومي للبلدين مهدد بسبب ما يحدث في ليبيا من مخاطر وتحديات، وتقوم مصر والجزائر في الفترة الحالية باستقبال أطراف الأزمة الليبية لتقريب وجهات النظر بين الأطراف المختلفة بليبيا ،وتنظم لقاءات مع المسؤولين الليبين وكبار الشخصيات بالجزائر ومصر وزيارات مكوكية للمناطق الليبية لمحاولة حل الأزمة هناك.

زيارة الرئيس الجزائري لمصر
زيارة الرئيس الجزائري لمصر

العلاقات العسكرية المصرية الجزائرية

وعلى الجانب العسكري يوجد تعاون كبير بين الجيش المصري والجيش الجزائري، حيث التقى رئيس أركان حرب القوات المسلحة في مع بداية عام 2021 مع رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الجزائري بمعرض مصر الدولي للصناعات الدفاعية والعسكرية “EDEX 2021وتمت مناقشة  التعاون في المجالات العسكرية والأمنية بين البلدين الشقيقين، واليوم الرئيس الجزائري يزور مصر من أجل استكمال التعاون والمناقشات بين البلدين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.