تواردت بعض الأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي تفيد عن سبب وفاة الشيخ عائض القرني وحقيقة الأمر، حيث سرت في البلاد شائعة تقول بأن الشيخ السعودي عائض القرني قد توفي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وحيث أنه تزيد الشائعات كل يوم عن مشاهير ونجوم المجتمع الذين يتوفون متأثرين بإصابتهم بكرورنا، لذلك تزايدت معدلات البحث حول سبب وملابسات وفاة الشيخ عائض القرني وحقيقة الأمر.

لذلك نحن اليوم عبر هذا التقرير سوف نضع بين أيديكم جميع الانباء التي وردت بشأن سبب وفاة الشيخ عائض القرني وحقيقة الأمر.

سبب وفاة الشيخ عائض القرني وحقيقة الأمر
سبب وفاة الشيخ عائض القرني وحقيقة الأمر

حقيقة وسبب وفاة الشيخ عائض القرني

أزاحت عائلة الداعية السعودى عائض القرنى الستار عن وضعه الصحي، حيث قالت أن حالته الصحية مستقرة، وأنه يتلقى بالرعاية الصحية اللازمة داخل غرفة العناية المركزة بمستشفى الملك فيصل التخصصى فى العاصمة السعودية الرياض، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19

وحسب تصريحات صادرة عن وسائل إعلام محلية سعودية، نفى أحد أبناء الداعية السعودى، الشائعات المتداولة عن وفاة والده، مؤكداً أن حالته الصحية مستقرة ولله الحمد، ويحظى بالرعاية الصحية والاهتمام اللازمين.

ومن المعروف أن السعودية عادت إلى تطبيق الإجراءات الاحترازية والتزام التباعد ومتابعة حالة التحصين عبر تطبيق توكلنا، وذلك من أجل تدهور الحالة الوبائية في البلاد.

إصابة الشيخ عائض القرني بفيروس كورونا

وكان الشيخ عائض القرنى قد أصيب بفيروس كورونا المستجد منذ فترة وتم نقله للمستشفى،حيث أصيب الداعية السعودى عائض القرنى بفيروس كورونا المستجد، وتم نقله إلى غرفة العناية المركزة بمستشفى الملك فيصل التخصصى بمدينة الرياض، وفقا لتصريحات وردت عن صحيفة سبق السعودي.

وأكد الإعلامى السعودى جابر القرنى، إنه تواصل مع إبن الشيخ القرنى وبين أنه وضعه مستقر لكن الزيارة ممنوعة، وكتب عبر حسابه بموقع “تويتر”: “أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يكتب له الشفاء ويلبسه ثياب الصحة والعافية.. ولكل من يسأل عن حالته فقد تواصلت مؤخرا مع ابنه عبد الله، وضعه مستقر وقد تم نقله صباح اليوم من أحد المستشفيات الأهلية إلى مستشفى الملك فيصل التخصصي، الزيارة ممنوعة ولا تنسوه من صادق دعواتكم.”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.