التخطي إلى المحتوى

مع إقتراب شهر رمضان الكريم يتسائل الكثير من مبطلات الصيام خلال شهر رمضان المبارك 2022 وما هي الأمور التي تفسد الصيام التي يجب أن يتجنبها كل مسلم ومسلمة للحفاظ على الصيام السليم دون وضعه في موقف الشبهات، صوم شهر رمضان من أركان الإسلام التي فرضها الله عز وجل فمن أدرك الشهر وكان غير مريض أو غير مسافر فالصوم أصبح واجباً عليه شرعاً.

مبطلات الصيام
مبطلات الصيام

ما هي مبطلات الصيام خلال شهر رمضان المبارك

مبطلات الصيام هي بعض الأمور التي يفعلها الصائم بشمل متعمد أو غافلاً على حسب نية الصائم وهي تعمل على فساد الصيام وتجعله يفطر، وهي تعرف أيضاً بأسم مفسدات الصوم وهي مثل:

  • تناول الطعام أو الشراب متعمدًا ليس ناسيًا أو مخطئًا أو مكروهًا وذلك في نهار شهر رمضان الكريم.
    قال صل الله عليه وسلم: “إن الله وضع عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه”.
  • في حالة القئ عمدًا أو الاستقائه  في نهار شهر رمضان.
    قال صل الله عليه وسلم: “من ذرعه القيء فليس عليه قضاء، ومن استقاء عمداً فليقض”.
  • من نوى أن يفطر وهو صائم، بشرط أن تكون النية جازمة لا ينقصها سوى التطبيق.
  • في حالة الجماع والاستمناء في نهار شهر رمضان.
  • في حالة الحيض والنفاس وهذا أمر يخص المرأة وحدها.

كل هذه الأمور التي سبق ذكرها تعمل على إبطال وفساد الصيام وهذا ما إجتمع عليه جمهور الفقهاء

مبطلات الصيام
مبطلات الصيام

مبطلات الصيام عند السيدات فقط

سنتعرف بالتفصيل على مبطلات ومفسدات الصيام بالنسبة للسيدات فقط وهي مثل:

  • إذا كانت السيدة أو الفتاة حائض بطل صيامها، ومن غير المستحب أن تقوم السيدة بشرب أو تناول أدوية أو أعشاب توقف نزول الحيض لإنها من الرخص التي أعطاها الله عز وجل لها.
  • في حالة حدوث الحيض أو النفاس قبل أذان المغرب بدقائق قليلة هذا أيضاً أمر يفسد الصيام
مبطلات الصيام
مبطلات الصيام

أما في حالة أن تتناول السيدة الطعام بشكل غير عمدي هنا لا يفسد صيامها، وأيضاً في حالة أن تتطهرت السيدة من النفاس أو الحيض حتى وأن كان قبل اذان المغرب بدقائق قليلة ونويت الصيام يكون الصيام صحيح، إذا غلب على السيدة القئ دون أن تتعمد ذلك صح صيامها.

 

 

 

أمور لا تفسد الصيام ولكنها مكروهه

كما أن هناك عدد من الأمور التي لا تعمل على إبطال الصيام ولكنها أمور مكروهه، وهي ما تعرف بمكروهات الصيام، وهي:

  • القيام بتذوق الشئ أو مضغه دون داعي أثناء الصيام.
  • المعانقات والقبلات والمس لمن يحرك شهوته.
  • في حالة القيام بجمع الريق للابتلاع.
  • عمل الفصد والحجامة.

كما أضاف الإئمة الأربعة بعض مكروهات الصيام الأخرى وهي مثل:

  • القيام بالسواك بعد الزوال.
  • عمل المضمضة والاستنشاق.
  • شم الطيب أثناء الصيام.
  • الإكثار من النوم أثناء الصيام.
  • فضول القول والعمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.