تطبيق نظام الإنضباط الوظيفي وتفاصيل العقوبات 1443هـ التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة الموارد البشرية في المملكة العربية السعودية عن دخول نظام اﻹنضباط الوظيفي لعام 1443 هـ حيز التنفيذ، حيث يهدف هذا النظام إلى التطوير من أجل المصلحة العامة إلى جانب حماية المواطن ومصالحه، وذلك بما يخدم رؤية المملكة لعام 2030 وفق للأهداف الواضحة والاستراتيجية الموضوعة.

نظام اﻹنضباط الوظيفي
نظام اﻹنضباط الوظيفي

ما هو نظام الإنضباط الوظيفي

قد أصبح شرطاً في نظام اﻹنضباط الوظيفي أن يتم التحقيق مع الموظف والاستماع إلى أقواله قبل أن يتم تطبيق أي جزاء أو عقوبات عليه، ويتم إثبات ذلك في محضر خاصة، إلى جانب تشكيل لجنة أو أكثر من واحدة تقوم بالنظر في تلك المخالفات التي تمت من قبل الموظف.

وقد وضع نظام الانضباط الوظيفي بعض الشروط لإعادة التعيين لمن صدر بحقهم حكماً أو تم فصلهم من العمل.

نظام اﻹنضباط الوظيفي
نظام اﻹنضباط الوظيفي

العقوبات التي تتخذ في نظام اﻹنضباط الوظيفي 

تختلف العقوبات في نظام الإنضباط الوظيفي ما بين الخصم من الراتب حيث يتم خصم مقدار  الثلث من صافي الراتب لمدة لا تتجاوز ثلاثة أشهر، وعقوبة أخرى وهي الحرمان من العلاوة لمدة سنة واحدة وعدم النظر في الترقية لمدة عامين، كما تصل عقوبة المخالف إلى الفصل من الخدمة نهائياً.

ولكن يوجد ثلاثة حالات فقط يتم فيها إسقاط المخالفة في ظل نظام الإنضباط الوظيفي وهي:

  • عند مضي مدة سنتين من تاريخ اتخاذ آخر عقوبة.
  • وفي حالة الوفاة.
  • في حال مضي سنتين دون أن يتخذ أي إجراء من إجراءات التحقيق من تاريخ اكتشاف وقوع المخالفة.
نظام اﻹنضباط الوظيفي
نظام اﻹنضباط الوظيفي

مميزات نظام اﻹنضباط الوظيفي 

هناك الكثير من المميزات في حال تطبيق نظام الإنضباط الوظيفي الذي وضعته وزارة الموارد البشرية منها:

  • إنه يعمل على الوصول إلى ما تهدف إليه منظمات اعمال التجارية و الخدمية وفقاً للبنود الجديدة.
  • يعمل على تطوير المفاهيم الخاصة باﻹنضباط الوظيفي من خلال نصوص جديدة تم إضافتها ونصوص قديمة تم تعديلها.
  • كانت تعريف بعض المصطلحات في المادة اﻷولى للنظام مبهمة مثل الموظف والوظيفة.
  • عمل على توضيح الجزاءات و العقوبات التأديبية التي من الممكن أن يتعرض لها الموظف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.