التخطي إلى المحتوى

يعد الشيف بوراك أحد المشاهير الذين يتابعهم الملايين حول العالم، وقد ظهرت له صورة في غرفة العمليات مؤخرا، تم نشرها من خلال حسابه عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مما أثار تساؤل المتابعين عن تفاصيل تلك الصورة، ولماذا يرتدي ملابس المستشفى بغرفة العمليات وحقيقة مرضه، سنتعرف هنا على تفاصيل مرض الشيف بوراك التركي الذي ظهر مرتديا تلك الملابس التي تظهر استعداده للدخول إلى غرفة العمليات، بأحد المستشفيات، بعدما تصدرت صورته كل مواقع التواصل الاجتماعي، تعرف على كل التفاصيل وتصريحات الشيف بوراك.

صورة الشيف بوراك المثيرة للقلق

نشر الشيف بوراك التركي، صورة له وفيديوهات تظهر عبر صفحته الرسمية من خلال موقع التواصل الاجتماعي وهو مرتدي ملابس المستشفى، وتظهر من خلال الصور على وجه ملامح القلق، ويبدو أنه على مشارف إجراء عمليه جراحية، وعن مرض الشيف بوراك التركي أوضح الشيف أنه يقوم بإجراء مجموعة من الفحوصات من أجل الاستعداد لإجراء عملية جراحية، لكن الشيف بوراك لم يكشف عن تفاصيل العملية حتى الآن.

مرض الشيف بوراك التركي
مرض الشيف بوراك التركي

رد بوراك على متابعيه

إنتشرت صورة الشيف التركي بوراك وهو بالمستشفى بعد ما شارك الكثير من متابعيه الصورة، معلقين عليها متمنيين له الشفاء العاجل، ومعربين عن قلقهم الشديد حول طبيعة مرض الشيف بوراك التركي، والتي لم يعلن عنها، وقد حرص الشيف التركي بوراك على توجيه الشكر لمتابعيه من خلال حسابه الرسمي انستجرام، لكن لم يُفصح أيضا عن طبيعة مرضه ولا عن طبيعة الفحوصات التي يجريها استعدادا للعملية الجراحية.

حقيقة مرض الشيف بوراك التركي

حالة من الجدل أثارها مرض الشيف بوراك التركي، وأفادت مصادر مقربة من الشيف بوراك أن الشيف التركي بحاجة إلى عملية استئصال للزائدة الدودية الملتهبة، وأن انفجارها قد يؤدي إلى تفاقم حالته الصحية، وقد يمثل انفجارها خطرًا على حياته، ويُجري الشيف بوراك بعض الفحوصات الضرورية التي تسبق العملية .

الشيف بوراك
الشيف بوراك

تعرض الشيف بوراك للاختناق

وفي نفس السياق، تعتبر هذه الأزمة الصحية ليست الأولى التي يُقلق فيها الشيف بوراك التركي متابعيه، فقد سبق وتعرض لأزمة صحية في وقت سابق، بعد شعوره بالاختناق، على إثر مشاركته في إخماد الحرائق بإحدى الولايات التركية التي شهدت العديد من الحرائق الواسعة التي نشبت في الغابات المحيطة بالمدن بتركيا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.