عقوبة الاعتداء على الممارس الصحي وتفاصيل الاعتداء على ممرضة عسير التخطي إلى المحتوى

عقوبة الاعتداء على الممارس الصحي تعتبر أحد أبرز المواضيع التي تشغل بال الكثيرون بعد أن تم تداول خبر يؤكد أن هناك شخص ما اعتدى على ممرضة سعودية في منطقة عسير، والتي تقع جنوب غرب المملكة العربية السعودية، وأكدت وزارة الصحة السعودية أي أن شكل من أشكال الاعتداء على الممارس الصحي سواء لفظيًا أو جسديًا يعتبر جريمة يتم المعاقبة عليها قانونًا، ويحصل المعتدي على عقوبة مشددة قد تصل إلى سجن عشرة أعوام.

عقوبة الاعتداء على الممارس الصحي

أعلنت وزارة الصحة السعودية من خلال حسابها الرسمي على موقع تويتر أن عقوبة الاعتداء على الممارس الصحي تصل إلى السجن لمدة عشرة سنوات، كذلك تطبيق غرامة تصل إلى مليون ريال سعودي، وأن هذه الجريمة لا يمكن الاستهانة بها أو التغافل عنها، خاصة إن كان المجني عليه في أثناء تأدية عمله كممارس صحي.

القبض على المعتدي على ممرضة عسير

جديرًا بالذكر أن زيادة الحديث عن عقوبة الاعتداء على الممارس الصحي تفاقمت بعد أن تم الاعتداء على ممرضة في أحد المستشفيات في محافظة المجاردة في عسير، وتم تصوير الاعتداء ونشر المقطع على منصات التواصل الاجتماعي، وحرصت الشرطة في المملكة على القبض على المعتدي، وبالفعل تم القبض عليه وإيقافه لاتخاذ كافة الإجراءات النظامية بحقه، ومن ثم إحالة المعتدي إلى النيابة العامة.

جديرًا بالذكر أن المقطع المصور كان في قسم الطوارئ حيث ظهر يتعدى بالضرب على الممرضة، وهو ما أثار حالة من الجدل والغضب بين الناس، وطالبوا السلطات بسرعة إلقاء القبض على الجاني. وبناء عليه حرصت وزارة الصحة على التأكيد على أنه لن يتم التهاون مع أي شخص يعتدي على ممارس الخدمات الصحية وأن العقاب سيكون بالسجن لمدة عشرة أعوام ودفع غرامة تصل إلى مليون ريال.

وأكد مصدر في وزارة الداخلية أن التعدي على ممارسي الخدمات الصحية هي جريمة كبرى وأن النيابة من شأنها أن توفر الحماية الجنائية للموظفين أثناء تأدية أعمالهم، كلًا وفق اختصاصه والنظام الذي يعمل به، وأضاف أن النيابة لن تتوانى عن المطالبة بفرض العقوبة المشددة والمغلظة على أي شخص يعتدي على أي موظف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.