حقيقة وفاة الفنانة التركية توبا .. ونفيها الخبر رسميًا عبر حسابها على انستجرام التخطي إلى المحتوى

حقيقة وفاة الفنانة التركية توبا تشغل كل محبيها والذين يريدون الاطمئنان عليها ومعرفة إذا ما كان ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي عن وفاة الفنانة التركية توبا، وعلى الرغم من أن الفنانة مازالت تتفاعل على حساباتها الالكترونية إلا أن هناك حالة من اللغط والخوف الكبير على الفنانة المحبوبة التي تمتلك جمهور عريض في العالم العربي وفي تركيا.

حقيقة وفاة الفنانة التركية توبا

الكثير من الشائعات تم تداولها حول خبر وفاة الفنانة التركية توبا والتي عرفت بأدوارها المتنوعة في الدراما التركية وتعلق بها الجمهور بشكل كبير من أدوارها الرومانسية، وبالطبع الكل يريد معرفة إذا ما كان خبر وفاة الفنانة التركية توبا حقيقيًا أم أن توبا بويوكستون بخير، وحرصت الفنانة على طمأنة جمهورها من خلال نشر صورة لها على حسابها الرسمي على موقع انستجرام بدون أن تصدر أي بيان رسمي ينفي ما تم إشاعته حول وفاة الفنانة التركية توبا.

الفنانة توبا

تعتبر الفنانة التركية توبا بويوكستون واحدة من أشهر النجمات التركيات اللاتي عرفها الجمهور العربي بشكل كبير مع ثورة المسلسلات التركية التي عرضت على القنوات العربية، وأشهر شخصياتها هي شخصية لميس التي قامت بها في مسلسل سنوات الضياع، وكذلك قدمت عدد كبير من المسلسلات الناجحة مثل بائعة الورد، جسور وجميلة، عاصي، سلطان مقامي، وابنة السفير وغيرها من المسلسلات الناجحة والشهيرة وحصدت العديد من الجوائز باعتبارها أفضل ممثلة في كثير من السنوات.

جديرًا بالذكر أن الفنانة أثارت جدلًا كبيرًا منذ فترة كبيرة حيث ظهرت في أحد مشاهد مسلسل ” بزوغ الإمبراطورية: العثمانيون” والتي أنتجتها منصة نتفلكس العالمية وهي عارية، وهو الأمر الذي أثار الجمهور بشكل كبير عليها، وعلقت الفنانة توبا على ثورة الجمهور بأنها اعتبرت الأمر عاديًا وأن المشهد لا يستحق كل هذه الضجة الكبيرة.

وتبلغ الفنانة توبة 40 عام حيث أنها من مواليد يوليو 1982 ولديها طفلتان وهما مايا وتوبراك، وهن من زوجها التركي أونو صايلاك، وتزوجا لمدة ستة سنوات وانفصلا في عام 2017. وقد مرت الفنانة بالعديد من العلاقات العاطفية التي لم تكتمل وهو ما جعلها تصف الزواج بأنه منظومة فاشلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.