آمال ماهر أخيرًا أمام شاشات الكاميرا، في بث مباشر لها من منزلها خرجت ويبدو أنها بخير، ولا يوجد عليها أي آثار للتعذيب أو محاولات القتل أو كل ما أشيع عنها خلال الأيام الماضية، من كونها حبيسة أحد السجون الكائنة في الصحراء وبين الحياة والموت، وأنها تعيش على التنفس الصناعي، قررت أخيرًا أن تخرج أمال ماهر عن صمتها وأن توضح الصورة للجمهور من خلال فيديو مصور كما طالبها أغلب الجمهور.

آمال ماهر حية ترزق وسليمة معافاة

يبدو أن الفنانة آمال ماهر تتابع صفحات التواصل الاجتماعي وتتابع ما يثار حولها من أخبار وشائعات، وأرادت أن تطمئن جمهورها إلى أنها بخير ومازالت حية وسليمة ولا يوجد أي شئ حقيقي مما أثير حولها، فخرجت لتتحدث مع جمهورها، وتؤكد ” أنا بخير، الحمد لله” وأضافت أنها لم تظهر الأيام الماضية لأنه كانت تعاني من الكورونا وقد تعافت، وقررت أن أول شئ تفعله بعد التعافي هو طمأنة الجمهور عليها.

شكرت أمال ماهر الجمهور وأكدت أنها تشعر بامتنان حقيقي تجاه كل الحب والخوف الذي شاهدته من حولها، ومن وجهة نظرها أن ما أثير حولها وكل المخاوف البشعة التي تحدث الجمهور بشأنها خلال الفترة الماضية يدل على حب الجمهور لها، وبالتالي رضا الله عليها، وشكرت أمال ماهر الجمهور العربي كله، كما هنأت الجمهور المصري بذكرى ثورة 30 يونيو مضيفة أنها بخير، وفي الختام وجت رسالة لجمهورها ” انتظروني قريب”.

ما بعد فيديو آمال ماهر

جديرًا بالذكر أنه على الرغم من الفيديو الذي بثته آمال ماهر إلا أن الجمهور مازال لديه الكثير من التساؤلات، أولها حول هل ستتخذ إجراءات قانونية ضد الشائعات التي خرجت ضدها أم لا؟ وهناك فئة كبيرة تكذب السيدة التي ظهرت في هذا المقطع وتؤكد أنها ليست آمال ماهر بل شبيهة لها، وهناك من شكك في الفيديو بسبب مدته القصيرة للغاية والتي لا تتجاوز الـ 53 ثانية، كذلك من هناك من أكد أن الفيديو رسمي أكثر من اللازم ويبدو أنه مرتبًا..

الحقيقة أن التعليقات كثيرة ومتنوعة وأغلبها لا يصدق أن هذه هي آمال ماهر وحتى وإن كانت هي فتبدو غريبة ومفتعلة وغير طبيعية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.