يعد التكبير والتهليل في العشرة أيام الأوائل من شهر ذي الحجة من الأعمال والعبادات العظيمة ولها ثواب كبير، حيث  يُستحبّ للمُسلمين الإكثار من ترديد التكبير لله عزّو جل مع رفع الصوت أثناء الترديد في هذه الأيام تحديداً، كما ورد ذكرها في القرآن الكريم في سوة الحج بقوله تعالى: “وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ“، فما هي صيغة التكبيرات المتعارف عليها وهي يمكننا تحميلها بصيغة MP3.

التكبير والتهليل
التكبير والتهليل

التكبير والتهليل للعيد الأضحى

يبدأ اليوم مع بداية شهر ذي الحجة حجاج بيت الله الحرام بترديد التكبير والتهليل وذلك دخول العشر من ذي الحجة والتي تعد من أعظم الأيام التي يُستحّب فيها ترديد التكبير والتحميد والدعاء، كما يجب شكر الله عز وجل على نعمة الإسلام، إلى جانب أداء فريضة الحج.

التكبير والتهليل
التكبير والتهليل

صيغة تكبيرات العيد

  • اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً

  • اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ، واللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، وللَّهِ الحمدُ

  • اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً، اللَّهُ أَكْبَرُ كَبيراً، اللَّهُ أَكْبَرُ وأجَلُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، وللَّهِ الحمدُ

الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا، والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله، ولا نعبد إلا إيَّاهُ، مُخْلِصِين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، وعلى أصحاب سيدنا محمد، وعلى أنصار سيدنا محمد، وعلى أزواج سيدنا محمد، وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليمًا كثيرًا

التكبير والتهليل
التكبير والتهليل

تكبيرات العيد بصيغة MP3

أما عن تكبيرات العيد بصيغة Mp3 الصوتية لمدة ساعة كاملة التي يمكنك الإستمتاع لها أون لاين أو تحميلها على جهاز الكمبيوتر أو الموبايل

ولتحميل التكبيرات من خلال هذا الرابــــــط

ما أروع مشهد بداية حجاج بيت الله الحرام بالصعود إلى جبل عرفات مُكبرين بصيغ التكبيرات في هذا الموقف العظيم، حيث  تنتشر أصوات التكبير والتلبية في كل مكان في العالم بقول: (لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة ، لك والملك ، لا شريك لك)

لتحميل التكبير والتلبية من الحرم المكي من خلال هذا الرابـــط.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.