مع إقتراب عيد الإضحى المبارك يبدأ كل المسلمين بسماع ومتابعة مناسك الحج وتكبيرات وتلبية العيد ويبدأ أيضاً في ترديدها حتى إنتهاء ايام العيد المباركة، وفي هذا المقال يمكنك تحميل وسماع تلبية حجاج بيت الله الحرام “لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك” بصيغة MP3 والتي يستحب أن يسمعها المسلمين في تلك الأيام المميزة ولها ثواب وفضل عظيم، تابعونا في هذا المقال.

لبيك اللهم لبيك
لبيك اللهم لبيك

صيغة التلبية” لبيك اللهم لبيك”

لبيك اللهم لبيك” تعتبر صيغة تلبية الحجاج وهو شعار التوحيد الذي هو ملة إبراهيم “عليه السلام” وروح الحج، حيث يفتتح الحاجّ حجه قوله: (لبيك اللهم لبيك) قبل أن الشروع في الطواف، كما يفتتح المصلِّي صلاته بقوله: “الله أكبر”، وفي كل إنتقالاته وتنقُّلاته وتحوّلاته ما بين مناسك الحج يُلبي الحاج، وهذا مثل التكبيرات الانتقال في الصَّلاة، وهذا يعني أن الحاج عندما ينتقل من مكانٍ إلى أخر عليه أن لبَّى، وهكذاـ وهذا منذ أن يبدأ بالإحرام إلى أن يبدأ بالطَّواف على القول، وهذا يعني أن التلبية تتوقف عند الشروع بالطَّواف

وهنا يقتدي الحجاج بـ “النبي محمد” صلّ الله عليه وسلّم، فكان النبي يُلبي حتى يشرع بالطَّواف ثم يقطع التَّلبية، وإذا سار لبَّى مرة أخرى حتى يقف بجبل عرفة فيقطعها، ثم يبدأ أن يُلبي مرة أخرى حتى يصل إلى المُزدلفة فيقطعها، ثم يعاود ويُلبي حتى يبدأ في رمي جمرة العقبة، فهذا أعظم من حال العبد في الصَّلاة، وتتمثل صيغة التلبية: ((لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك)).

لبيك اللهم لبيك
لبيك اللهم لبيك

تحميل تلبية الحرم المكي

أما عن تحميل التلبية من الحرم المكي لتشغيلها وسماعها في أي وقت ملف صوتي بصيغة MP3 فيمكن ذلك من هنا.

أو يمكن الإستماع وتحميل تلبية الحجاج بصيغة أم بي ثري بأصوات رائعة التي تجعلنا نشعر كأننا نقوم بأداء مناسك الحج بأنفسنا

 

ما هو فضل التلبية

  • عن سهل بن سعد أن النبي قال: ما من مسلم يلبي إلا لبى من عن يمينه وشماله من حجر أو شجر أو مدر حتى تنقطع الأرض من ها هنا وها هنا)). أخرجه ابن ماجة ، والبيهقي والترمذي والحاكم وصححه.
  • عن أبي هريرة أن النبي قال: ((ما أهل مهل قط، ولا كبر مكبر قط إلا بُشِّرَ . قيل يا رسول الله بالجنة ؟ قال نعم)). أخرجه الطبراني.
  • ويقول العلماء عن فضل التلبية: حيث يستحب الإكثار من ترديد التلبية، والإتيان بها عند الانتقال من حال إلى حال، فكان يلبي بعد الصلوات الخمسة الفرض، كما يمكن إذا ارتفع فوق مكان عال، أو هبط إلى واد،أو لقي ركبا، أو دخل في وقت السحر،  يلبي كما سبق، ولو كان في مسجد، وإذا أعجبه شيء قال: لبيك إن العيش عيش الآخرة.

https://youtu.be/ZlugmA8z5-8

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.