نظام التحسين في الثانوية العامة أصبح حديث الجميع في مصر، ليس فقط الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين ولكن الجميع، فهذا النظام معروف منذ وقت طويل، وكان حينها الطلاب يلجؤون لنظام التحسين من أجل إحراز درجات عالية لضمان كليات الطب والهندسة، وحين تم تطبيق هذا النظام سمعنا لأول مرة عن المجاميع التي تتخطى الـ 100% وكان نظام التحسين يطبق مع مادة المستوى الرفيع فيحصل الطالب على مجموع 101% أو 102% وكان الحد الأدنى للالتحاق بكلية الطب في هذا الوقت يتخطى الـ 98%.

توزيع درجات أعمال السنة للصف الأول والثاني الثانوي
توزيع درجات أعمال السنة للصف الأول والثاني الثانوي

نظام التحسين في الثانوية العامة

حالة من الجدل الواسع التي أثيرت في مصر كلها بعد أن أشيع أنه سيحدث تغييرات في نظام الثانوية العامة، وأنه سيتم إعادة نظام التحسين في الثانوية العامة من جديد، حيث يمكن للطالب أن يخوض المادة الواحدة مرتين، ويمكن للطالب التجربة في مادة أو مادتين في حال لم يحصل على المجموع الذي يرضيه، وبالتالي يحصل الطالب على الدرجة الأعلى.

وغالبًا ما يكون التحسين لدور أغسطس وبالتالي يمكن للطالب أن يحصل على الوقت الكافي للاستذكار في المادة التي يريد أن يحسن بها مجموعه. خاصة أن قانون التعليم المصري لا يمنح للطالب الحق في إعادة العام الدراسي في حالة كان الطالب ناجح بالفعل، وبالتالي يعد نظام التحسين في الثانوية العامة فرصة جيدة للحصول على مجاميع أفضل.

الراسبين بامتحانات الثانوية العامة
الراسبين بامتحانات الثانوية العامة

هل سيتم تطبيق نظام التحسين في الثانوية العامة؟

إن كنت أحد الطلاب الراغبين في الاطمئنان ومعرفة إذا ما كان نظام التحسين سيتم تطبيقه عليك أن تعرف أن الأمر مازال في مرحلة الدراسة، حيث أن النائب محمد عبد الجواد أكد أن الوزارة تقدمت بمشروع القانون والذي تم رفعه لمجلس النواب، بعد أن وافق عليه وزير التربية والتعليم الجديد، وحتى الآن لم يخرج القانون في صيغته النهائية وتعديلاته الأخيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *