بدأ منذ قليل اجتماع مجلس الوزارء بمقره في العاصمة الإدارية الجديدة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، وذلك لمناقشة بعض القضايا والملفات المهمة التي تضعها الحكومة على أجندة أولوياتها.

العاصمة الإدارية الجديدة تشهد اجتماعا جديدا للحكومة

من المتوقع أن يشهد اجتماع هذا الأسبوع في العاصمة الإدارية الجديدة متابعة بعض المستجدات في الملف الصحي مثل تطورات فيروس كورونا المستجد، والفيروس المخلوي، ومتابعة الاجرءات الاحترازية لانتشاره.

كما يبحث المجلس أفضل الطرق لتوفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار مناسبة في كل أنحاء البلاد والتأكيد على ضرورة مراقبة الأسواق لضمان عدم تلاعب التجار بالأسعار.

وفي نفس السياق يتوقع أن يناقش المجلس في جلسته المقامة حاليا في  العاصمة الإدارية الجديدة نسبة الإنجاز في بعض المشاريع قيد التنفيذ في بعض المحافظات، كما يتوقع أن تحتل مبادرة الرئيس لتطوير الريف المصري  قمة الاجتماع.

اجتماع مجلس الوزراء في العاصمة الإدارية- صورة أرشيفية
اجتماع مجلس الوزراء في العاصمة الإدارية- صورة أرشيفية

متابعات مجلس الوزراء في العاصمة الإدراية الجديدة

هذا وقد تابع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء في اجتماع آخر عقده  مساء أمس الثلاثاء، الجهود المبذولة للترويج لجذب الاستثمارات للسوق المصرية، وقد شاركه الاجتماع حسن عبد الله محافظ البنك المركزي، والدكتور هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، والدكتور محمد فريد، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية، ورامي الدكاني، رئيس البورصة المصرية.

وقاد قام الدكتور محمد فريد بعرض أبرز الإجراءات والقرارات التي اتخذتها الهيئة العامة للرقابة المالية منذ توليه منصبه في أغسطس الماضي، ومنها الإجراءات التي تعزز الأنشطة المالية غير المصرفية بشكل عام، والتي تنشط البورصة المصرية بشكل خاص.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *