التخطي إلى المحتوى
بالفيديو.. الحقيقة الكاملة حول ” انفجار الأزهر” والنائب العام يأمر بتحقيق عاجل وننشر التفاصيل

أفاد مصدر أمني بوزارة الداخلية، أن إرهابي فجر نفسه إثر مطاردة قوات الأمن له للقبض عليه منطقة الكحكيين بالدرب الأحمر في شارع الأزهر بوسط البلد.

وأضاف المصدر، أن الإرهابي متورط في ارتكاب عدد من الوقائع الإرهابية.

تحقيق عاجل فى انفجار الأزهر

وأمر النائب العام المستشار نبيل صادق، يوم الإثنين، بتشكيل فريق من النيابة العامة، وفتح تحقيق عاجل في حادث انفجار الدرب الأحمر، الذي أسفر عن سقوط ضحايا ومصابين.

وقالت وزارة الداخلية في بيان لها، إنه في إطار جهود البحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف قول أمني أمام مسجد الاستقامة بالجيزة عقب صلاة الجمعة الماضية، أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعه عن تحديد مكان تواجده بحارة الدرديري بالدرب الأحمر.

وحاصرت قوات الأمن المتهم، وحال ضبطه والسيطرة عليه انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مصرع الإرهابي، واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني، وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وإصابه 3 ضباط أحدهم بالأمن الوطني والثاني من مباحث القاهرة والثالث من ضباط الأمن العام.

تجمع الأهالي في موقع تفجير الدرب الأحمر​

كيف حاول إرهابي انفجار “الدرب الأحمر” إخفاء هويته قبل زرع قنبلة “الاستقامة”

انتقل فريق من النيابة العامة، لسماع شهود العيان في موقع انفجار عبوة ناسفة بحوزة إرهابي أثناء مطاردته من قوات الأمن، مساء اليوم الإثنين.

وتجري النيابة المعاينة الأولية لموقع الحادث، إضافة إلى انتدبت الأدلة الجنائية لأخذ عينات من موقع الانفجار والوقوف على ملابساته، وبيان مكونات العبوة المنفجرة.

وأصدرت وزارة الداخلية بياناً مساء يوم الإثنين،أعلنت فيه تفاصيل الحادث الذي وقع في منطقة الحسين بمحافظة القاهرة.

وذكرت الوزارة في البيان “في إطار جهود وزارة الداخلية للبحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف قول أمني أمام مسجد الاستقامة في محافظة الجيزة عقب صلاة الجمعة الموافق 15 فبراير الجاري، فقد أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعة عن تحديد مكانه بحارة درديري في الدرب الأحمر”.
وأضافت” حاصرت قوات الأمن الإرهابي وحال ضبطه والسيطرة عليه انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مصرع الإرهابي واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وإصابة ضابطين اثنين أحدهما من الأمن الوطني والآخر من مباحث القاهرة، وأحد ضباط الأمن العام”.

تفاصيل “انفجار الدرب الأحمر”

روى شاهد عيان من أهالي منطقة الدرب الأحمر كواليس اللحظات التي سبقت الانفجار الذي وقع مساء أمس الاثنين.

وقال شاهد العيان إنه توجه لإصلاح دراجته النارية لدى ورشة ميكانيكي، لاحظ توقف أمين الشرطة محمود أبو اليزيد من قوة قسم شرطة الدرب الأحمر على ناصية “درب القطران”.

أضاف أن الانفجار وقع عقب مغادرته الورشة التي تقع بالقرب من مسجد الأربعين: “الصوت كان فظيع والحاجات بطير ولقيت جثة على الأرض”، موضحا أن سيدة أصيبت نقلها أحد الشباب إلى أقرب مستشفى بواسطة دراجته النارية.

وقالت الداخلية في بيان لها، مساء الاثنين، إنه في إطار جهود البحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف قول أمني أمام مسجد الاستقامة بالجيزة عقب صلاة الجمعة الماضية، أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعه عن تحديد مكان تواجده بحارة الدرديري بالدرب الأحمر.

وحاصرت قوات الأمن المتهم، وحال ضبطه والسيطرة عليه انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مصرع الإرهابي، واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني، وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وإصابه 3 ضباط أحدهم بالأمن الوطني والثاني من مباحث القاهرة والثالث من ضباط الأمن العام.