التخطي إلى المحتوى
وزارة الصحة : فحص أكثر من مليون طالب خلال مبادرة الكشف عن “الأنيميا والسمنة والتقزم”

صرح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، والمتحدث الرسمي للوزارة، في تصريحات صحفية ، اليوم الثلاثاء، أن الوزارة قامت بفحص مليون و971 ألف و807 طالب ، خلال فترة انطلاق المرحلة الثالثة من مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي ، الخاصة بالكشف المبكر عن أمراض “الأنيميا والسمنة والتقزم” لطلاب المرحلة الابتدائية ، وذلك في الحادي والعشرين من الشهر الماضى ، وحتى مساء أمس الإثنين .

وأشار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة في تصريحاته ، إلى أن أعلى نسبة فحص شهدتها محافظات المرحلة الثالثة كانت في محافظات الشرقية ،و الدقهلية ، و المنيا، إذ قام الأطباء بفحص 980 ألف و408 طالب بالشرقية ، و346 ألف و789 طالب بالدقهلية، و323 ألف 380 طالب بالمنيا، و292 ألف و941 طالب بالغربية ، و28 ألف و289 طالب بالوادي الجديد.

وأضاف الدكتور خالد مجاهد خلال التصريحات،  أنه تم الانتهاء أيضًا من فحص 3 ملايين و439 ألف و737 طالبًا في المرحلة الثانية من المبادرة في 11محافظة هي: “القاهرة والسويس والإسماعيلية والمنوفية وكفر الشيخ وبني سويف وسوهاج والأقصر وأسوان والبحر الأحمر وشمال سيناء”، بينما سجلت المرحلة الأولى من المبادرة فحص 5 ملايين و167 ألف و40 طالبًا في 11 محافظة وهي: الجيزة والفيوم والبحيرة والإسكندرية وقنا وأسيوط والقليوبية ودمياط وبورسعيد ومطروح وجنوب سيناء”.

وفي السياق ذاته أشار مجاهد ، إلى أن كافة الطلاب الذين يتم اكتشاف إصابتهم بأي من الأمراض التي تضمنتها “المبادرة الرئاسية” يتلقون العلاج  من خلال 225 “عيادة تأمين صحي” بالمجان، حيث يشترط إعطاء ولي الأمر موافقة كتابية على فحص نجله أو ابنته في “الحملة”، وشهادة ميلاد الطالب حتى يجري الفحص، أو التعهد بإجرائه في أحد معامل المستشفيات الحكومية، ويمد المدرسة بها.

موضحًا أن أعمال الفحص في المبادرة مستمرة على 3 مراحل، من المقرر أن تنتهي بنهاية شهر أبريل الحالى، لافتًا إلى أنه تم توزيع 5200 فرقة طبية مكونة من طبيب وممرض وكيميائي ومدخل بيانات بجميع المحافظات.

وكانت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، قد أعلنت في بيان منفصل ، عن الانتهاء من فحص 10 ملايين و578 ألف و584 طالبًا وطالبة منذ انطلاق مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للكشف المبكر عن أمراض “الأنيميا والسمنة والتقزم” لطلاب المرحلة الابتدائية.