الطيب يمنع تصوير الفقراء أثناء تقديم المساعدات لهم - بوابة مولانا التخطي إلى المحتوى
الطيب يمنع تصوير الفقراء أثناء تقديم المساعدات لهم

الكثير من المسلمين يحرصون دائما على إخراج الصدقات والزكاة وبالأخص في شهر رمضان الكريم لما له من أفضلية عند المولى سبحانه وتعالى، حيثُ أنه يُعتبر من الشهور الكريمة التي تكثُر فيه الخيرات، كما أنه يتميز أيضًا بموائد رمضان التي تُعد للصائمين، وبالتالي يُحاول الكثير من الناس جاهدين العمل على طاعة الرحمن ورضائه والتعطف على المساكين والفقراء قدر المُستطاع، فهذه الموائد والصدقات تكون مُحببة جدا وينتظرها الفقراء والمساكين، وهذا العادة لها فضل كبير جدا وثواب وأجر عظيم، وتُزيد من المودة والرحمة بين المُسلمين، فلا تخلو محافظة من محافظات مصر إلا وفيها أكثر من مائدة رحمن تقوم على تقديم ما لذ وطاب من الطعام للصائمين.

ومن هُنا لا بد ان نذكر أحد مواقف فضيلة الأمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر بهذا الشأن، وقد شدد على منع تصوير الأهالي من الفقراء والمساكين أثناء تقديم أي نوع من المُساعدة لها، وإعتبر هذا الأمر من باب التباهي والمُتاجرة، وهذا ما نهى عنه ديننا الحنيف، وذلك حفاظًا على كرامتهم.

error: