التخطي إلى المحتوى
شيخ الأزهر يتكفل بسفر جثمان الطالب الإندونيسي “محمد زمروني” ورعاية أسرته

في لفتة إنسانية، وجه فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بتكفل الأزهر الشريف بكافة تكاليف سفر جثمان الطالب الإندونيسي “محمد زمروني” الطالب بالفرقة الثالثة بكلية أصول الدين قسم التفسير ، والذي توفي أمس الخميس بمستشفى الحسين الجامعي.

كما وجه فضيلته بتحمل تكاليف سفر أسرة المتوفى وعودتهم مرة أخرى لإتمام الدراسة بالأزهر – حيث إن زوجة الطالب المتوفى طالبة بكلية أصول الدين- وتقديم عناية خاصة بالزوجة والأولاد، وتوفير مبلغ مالي يعينهم على أعباء الحياة.

هذا وأقيمت صلاة الجنازة اليوم على الطالب الإندونيسي عقب صلاة الجمعة من الجامع الأزهر.

وقدم الأزهر الشريف خالص العزاء لأسرة الفقيد، سائلًا الله تعالى أن يتغمده برحمته وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.