تواصلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، مع السفير محمد صالح الذويخ، سفير دولة الكويت بالقاهرة؛ لتنسيق الجهود حول عودة المصريين من حاملي الإقامات المتواجدين في إجازات بمصر إلى دولة الكويت.
من ناحيتها، أوضحت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، أن السفير الكويتي قد أعلن عن أن يقوم المتواجدون بإجازات في مصر حاليا من المصريين العاملين بالكويت والذين يحملون بطاقات الإقامات بها، بإجراء فحص “PCR”، وهو تحليل دم دقيق يستخدم لكشف العديد من الفيروسات والأمراض؛ لمعرفة أي مؤشرات لوجود أي فيروس من عدمه؛ تطبيقا للقواعد المعمول بها لمكافحة العدوى.
وتابعت وزيرة الهجرة، أنه سيقوم المصريون العائدون بإجراء تحليل “PCR” في المعامل التابعة لوزارة الصحة المصرية، والتصديق على نتيجة التحليل من قبل وزارة الخارجية، لتقديمها بالسفارة الكويتية في مصر، حتى يتمكن من السفر والعودة إلى عمله بالكويت.
ومن ناحيته، أشاد السفير محمد صالح الذويخ بعمق العلاقات بين الشعبين، موضحا أن الجالية المصرية في الكويت لها دور مشرف في المجتمع، موضحا أن تلك الإجراءات جاءت حرصا على سلامة الجميع؛ وفقا لما تؤكد عليه منظمة الصحة العالمية، من الالتزام بإجراءات الوقاية، للحد من انتشار الأمراض
وتابع الذويخ، أنه سيتم العمل بتلك الإجراءات، والاعتماد على تحليل “PCR” معتمد، بدءا من ٨ مارس الجاري ولمدة ١٥ يوما؛ مؤكدا فتح أبواب السفارة لفترة مسائية للتيسير علي الراغبين في تقديم الأوراق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *